مشاكل تُحل وأخرى تُدار.. أبو الحسن يوضح الفارق بينهما وطريقة التعامل معهما

  • 321
أرشيفية

قال غريب أبو الحسن، عضو الهيئة العليا والمجلس الرئاسي لحزب النور، إن هناك نوعان من المشاكل: مشاكل تُحل، ومشاكل تُدار.

وأوضح غريب أبو الحسن، في مقال له نشرته الفتح، أن المشاكل التي تُحل: فأعمل فيها فكرك، واستعن بالله، ولا تدر في حلقة مفرغة، ولا تستهلك نفسك في تفاصيل ترددها عشرات المرات كل يوم دون جدوى؛ فاستعن بالله ولا تعجز، واشتر نفسك ووقتك الثمين ببعض الحزم وبعض التنازل، وبعض البُعد أحيانًا.

وأكد أبو الحسن أن المشاكل التي تدار: فهي مشاكل يستعصي حلها، فلا تحترق من أجلها، ولا تدخل في دائرة اجترار التفاصيل العقيمة؛ حددها وحاول أن تقلل من آثارها، فقد يضطر الإنسان أحيانًا أن يتعايش مع بعض الألم، ولكن من المهم أن تتصالح مع نفسك حول تقبل هذا الألم، وألا تترك نفسك هي الأخرى ترثى لحالك، وتتألم أنك تتألم، بل حاصر الألم بنفس متفهمة لطبيعة الدنيا وكدرها. 

أرشيفية