عاجل
  • الرئيسية
  • الأخبار
  • أمين "التعاون الخليجي": المشاورات اليمنية هدفت إلى بلورة خارطة طريق واضحة المعالم لإعادة صياغة المشهد

أمين "التعاون الخليجي": المشاورات اليمنية هدفت إلى بلورة خارطة طريق واضحة المعالم لإعادة صياغة المشهد

  • 10

أعلن الأمين العام لمجلس التعاون الخليجي الدكتور نايف فلاح مبارك الحجرف اليوم الخميس، اختتام المشاورات اليمنية اليمنية، مؤكدا أن المشاورات هدفت لبلورة خارطة طريق واضحة المعالم لإعادة صياغة المشهد اليمني، استنادا إلى حالة من التوافق والاصطفاف الوطني بين كافة المكونات اليمنية.

 

وقال الحجرف - خلال مؤتمر صحفي عقب انتهاء المشاورات - إن نجاح المشاورات اليمنية، يمثل نقطة تحول مهمة في الطريق إلي السلام الشامل، لنقل اليمن من حالة الحرب إلى أفق السلام والتنمية، مؤكدا أنه إذا ما واصل اليمنيون بنفس العزيمة التي ظهرت أثناء المشاورات والتي اتسمت بالمشاركة الواسعة من قبل ممثلي المكونات اليمنية سواء ممثلة القوى والأحزاب السياسية اليمنية، فإن الغد مشرق آت لا محالة.

 

وأكد الأمين العام لمجلس التعاون الخليجي، أن ثمرة توحيد الصفوف اليمنية جاءت متوجة بقرارات الرئيس اليمني بتشكيل مجلس قيادة رئاسي برئاسة الدكتور رشاد محمد العليمي لاستكمال تنفيذ مهام المرحلة الانتقالية، ومفوضا بكافة الصلاحيات وفق الدستور اليمني والمبادرة الخليجية وآلياتها التنفيذية؛ سعيا لقيادة اليمن نحو مستقبل واعد.

 

وأشار إلى تشكيل هيئة تجمع مختلف المكونات للتشاور، يساندها فريق قانوني واقتصادي بما يعزز الجهود وتهيئة الظروف المناسبة لوقف الاقتتال والصراعات والتوصل لسلام يحقق الأمن والاستقرار في جميع أنحاء اليمن.

 

ونوه الأمين العام لمجلس التعاون الخليجي نايف الحجرف، بأن النتائج التي خرج بها المشاركون في المشاورات اليمنية- اليمنية عبرت عن حالة من الوفاق والتوافق بين كافة المكونات اليمنية وعززت من ثقة رجل الشارع اليمني في إمكانية أن تشهد المرحلة القادمة متغيرات نوعية تجاه إحلال السلام الشامل في اليمن ووقف الحرب وبدء مرحلة أكثر انفتاحا من الشراكة الوطنية بين مختلف ألوان الطيف اليمني وواعدة بالتوافق الوطني البناء.

 

وأضاف الحجرف أن دول المجلس على يقين تام بأن يحقق أبناء الشعب اليمني الأهداف السامية التي انطلقت من أجلها المشاورات اليمنية- اليمنية، مشددا على أنه لا حل للأزمة إلا لما يقرره أبناء اليمن ولا مستقبل إلا وفق ما يتفق عليه أبناء اليمن فالحل يمني وبأيدي اليمنيين ولأجل اليمن.

 

وأكد استمرار جهود مجلس التعاون الخليجي في دعم كافة جهود المجتمع الدولي المبذولة لإنهاء الصراع وتحقيق الأمن والاستقرار في اليمن، مثمنا جهود المبعوث الخاص لليمن والمبعوث الأمريكي تجاه اليمن.

 

وشدد الحجرف على الموقف الثابت لدول مجلس التعاون الخليجي على دعم اليمن ودعم كل المساعي والجهود المخلصة لإنهاء الحرب وتحقيق الأمن والاستقرار والازدهار، معربا عن ترحيبه بإعلان المملكة العربية السعودية تقديمها دعما بقيمة 3 مليارات دولار لدعم الاقتصاد اليمني منها ملياري دولار مناصفة مع دولة الإمارات العربية المتحدة لدعم البنك المركزي اليمني.

 

وفي ختام كلمته أعرب الأمين العام لمجلس التعاون الخليجي عن تأييد المجلس لدعوة السعودية لعقد مؤتمر دولي لحشد الموارد المالية اللازمة لدعم الاقتصاد اليمني.

أمين "التعاون الخليجي": المشاورات اليمنية هدفت إلى بلورة خارطة طريق واضحة المعالم لإعادة صياغة المشهد
  • كلمات دليلية
  • اليمن