أحمد حمدي يطالب بإجراءات حماية للفلاحين والعاملين بالقطاع الخاص

  • 26

طالب النائب أحمد حمدي عضو مجلس النواب، عن حزب النور بدائرة كفر الدوار، بإجراءات حماية للفلاحين والعاملين بالقطاع الخاص للتخفيف عنهم من آثار زيادة الأسعار.

وشدد نائب النور على أهمية ألا تقتصر إجراءات الحماية على العاملين بالجهاز الإداري للدولة أو قطاع الأعمال، لأننا نخاطب الشعب كله الذي يتعرض لهذه الأزمة وليس قطاعًا واحدًا فقط، مطالبًا بزيادة محفزات توريد القمح.

وفي سياق مختلف، تقدم "حمدي" باقتراح برغبة إلى المستشار رئيس المجلس موجهًا إلى وزير النقل والمواصلات، بشأن صيانة ورفع كفاءة الطريق الدولي بداية من الطريق الزراعي وحتى مخرج الطريق الصحراوي بطول ١٨كم تقريباً. 

وقال "حمدي" خلال مناقشة الاقتراح، إن الطريق أصبح به تعريجات كثيرة فى الاتجاهين بسبب النقل الثقيل والحمولات الزائدة، مما يؤدى إلى التسبب فى كثير من الحوادث على الطريق. 

وأوصت لجنة الشكاوى والمقترحات بمجلس النواب، وزارتي النقل والتنمية المحلية بضرورة صيانة ورفع كفاءة الطريق الدولي، وكذلك أوصت وزارة التخطيط والتنمية الاقتصادية بإدراج تنفيذ الاقتراح بالخطة المالية لعام ٢٠٢٢/٢٠٢٣. 

كما تقدم نائب النور بدائرة كفر الدوار، بطلب إحاطة إلى رئيس المجلس موجهًا إلى وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، بشان انقطاع مياه الشرب عن قرية أبوالنوم التابعة للوحدة المحلية الحاجر، وقرية منشية صيرة التابعة للوحدة المحلية قومبانية أبو قير. 

وقال حمدي -في طلبه- إن سيناريو انقطاع المياه يتكرر كل عام خصوصًا في هذه القرى ويستمر انقطاع المياه لفترات طويلة قد تصل لأكثر من ١٥ يومًا، مشيرًا إلى أن أهالي هذه القرى لا يجدون مياه الشرب، فضلاً عن إعداد الطعام، والوضوء لأداء الفرائض والحاجات اليومية التي لا تستغني عن المياه، خاصة ونحن في شهر رمضان ودخول فصل الصيف. 

وطالب بسرعة إيجاد حل لانقطاع المياه في هذه القرى ووضع خطط استراتيجية لتفادي عدم تكرار هذه المشكلة.

وفي سياق تلبية احتياجات أهالي الدائرة، حصل "حمدي" على موافقة الدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة بدعم مركز شباب أبيس الثالثة بأثاث كامل وأدوات رياضية، مشيرًا إلى أنه وصل لمركز الشباب، بناء على الطلب المقدم بشأن ذلك.

وأكد أنه في خلال الفتره المقبلة سوف يسعى لدعم جميع مراكز الشباب بمركز ومدينة كفر الدوار.

بينما وافقت لجنة الشكاوى والمقترحات بمجلس النواب على الاقتراح برغبة المقدم منه بشأن توفير علاج مرضى الهيموفيليا بأحد المستشفيات التابعة للوزارة بكفر الدوار، لخدمة مرضى الهيموفيليا والذي يقترب عددهم من 500 أسرة.

وأكد "حمدي"، أنه تم توفير قسم خاص داخل مستشفى كفر الدوار الشامل العام لصرف العلاج الخاص بمرضى الهيموفيليا، مشيرًا إلى أن هذه العلاجات عاجلة وتؤخذ عندما يصاب مريض الهيموفيليا بأي جرح لتساعد في عملية التجلط ووقف النزف.

وأوضح "حمدي"، أن المرضى كانوا يحصلون على الجرعات بمستشفى مبرة كفر الدوار التابع للتأمين الصحي وبعد غلق المستشفى للتطوير أصبح لا يوجد بديل لهم بكفر الدوار ويضطرون للذهاب إلى الإسكندرية أو دمنهور لأخذ جرعة العلاج، وهذه المسافة بعيدة خاصة أن المريض قد يحتاج العلاج ليلاً.


أحمد حمدي يطالب بإجراءات حماية للفلاحين والعاملين بالقطاع الخاص