• الرئيسية
  • الأخبار
  • قوات أمن العمرة: جاهزون للتعامل مع الكثافة المرتفعة المتوقعة خلال العشر الأواخر

قوات أمن العمرة: جاهزون للتعامل مع الكثافة المرتفعة المتوقعة خلال العشر الأواخر

  • 18

عقدت قيادات قوات أمن العمرة المشاركة في شهر رمضان لهذا العام (1443 هـ) اليوم، المؤتمر الصحفي الثاني، لاستعراض خططها خلال العشر الأواخر من الشهر الفضيل، وذلك في نادي ضباط قوى الأمن بمنطقة مكة المكرمة.

 

و أكد قائد قوات أمن العمرة اللواء محمد بن عبدالله البسامي جاهزية وزارة الداخلية وقطاعاتها الأمنية للمحافظة على أمن وسلامة ضيوف الرحمن من المعتمرين والزوار خلال العشر الأواخر من شهر رمضان لقضاء أوقات روحانية ومطمئنة في رحاب الحرمين الشريفين.

 

وأضاف: "حققت خطط قوات أمن العمرة أهدافها في خلال الفترة الماضية من شهر رمضان المبارك، وجاهزون للتعامل مع الكثافة العالية المتوقعة خلال العشر الأخيرة"، مبينًا أن محطات النقل العام عملت بكفاءة عالية، واستوعبت التدفقات، وكانت رافدًا من روافد جودة الخدمات في هذا الشهر الكريم.

 

وأشار اللواء البسامي إلى ارتفاع معدلات الطلب على أدوار الحرم لاستخدامها للمعتمرين، ما أدى إلى تخصيص المقدمة من الدور الأول والسطح للطواف، إضافة إلى الصحن والدور الأرضي، وتأصيل مفهوم ما يسمى "وظيفة المكان"، وهو تنظيم برزت إيجابياته في أن الأولوية للمعتمر، حيث لم تشهد الأبواب الرئيسة مثل باب الملك فهد وباب الملك عبدالعزيز وباب العمرة أي كثافة بشرية، ما عدا وقت إقامة الصلاة بشكل مؤقت، ثم يعود الأمر إلى طبيعته، لأن الصحن أصبح جاهزًا لاستيعابهم.

قوات أمن العمرة: جاهزون للتعامل مع الكثافة المرتفعة المتوقعة خلال العشر الأواخر
  • كلمات دليلية
  • السعودية
  • العمرة