• الرئيسية
  • الأخبار
  • "مصر تستطيع بالصناعة" يشهد إطلاق المرحلة الثانية من برنامج "جسور التنمية" بالتعاون مع "التعليم العالي"

"مصر تستطيع بالصناعة" يشهد إطلاق المرحلة الثانية من برنامج "جسور التنمية" بالتعاون مع "التعليم العالي"

  • 5

أعلنت السفيرة نبيلة مكرم، وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج، والدكتور خالد عبد الغفار، وزير التعليم العالى والبحث العلمى والقائم بعمل وزير الصحة، عن انطلاق النسخة الجديدة من برنامج "جسور التنمية"، وهو برنامج يدعم تنفيذ مشروعات بحوث وتطوير وابتكار بين العلماء المصريين فى الخارج والعلماء والباحثين المصريين فى الداخل، وتشرف على تنفيذه ودعمه أكاديمية البحث العلمى والتكنولوجيا. ويهدف البرنامج إلى بناء جسور مؤسسية للتعاون بين علماء الخارج والداخل وإشراك علمائنا الخارج فى تنفيذ أهداف رؤية مصر للتنمية المستدامة وبناء القدرات ونقل توطين التكنولوجيا وبناء مدارس علمية مصرية قوية. 

ومن ناحيتها، أوضحت وزيرة الهجرة، أن العلم والمعرفة طريقنا لتحقيق مستهدفات القيادة السياسية في الجمهورية الجديدة، مثمنة جهود علماء وخبراء مصر بالخارج في العديد من المجالات، لتصبح "مصر تستطيع" أيقونة أمام أعينهم في كل خطوة، مشددة على أن المرحلة الحالية تعمل وفقا لرؤية حكيمة، تعطي العلم مكانته وتحرص على إشراك الخبراء في مختلف القطاعات.

وتابعت وزيرة الهجرة، أن برنامج "جسور التنمية" يأتي بالتزامن مع النسخة السادسة من مؤتمر "مصر تستطيع بالصناعة"، نهاية ماية الجاري، ويبحث البرنامج سبل مواجهة آثار التغيرات المناخية، مع استعدادات مصر لاستضافة مؤتمر المناخ Cop-27  في مدينة شرم الشيخ، نوفمبر المقبل.

وأكدت أن التعاون بين مؤسسات الدولة المصرية يؤكد أننا أمام عصر جديد لتخطي التحديات ووضع مصر في مكان يليق بتاريخها وحضارتها على خارطة العلم والتنمية، مؤكدة أن هناك العديد من المشروعات القومية التي حرصت الدولة على الاستفادة من علمائنا وخبرائنا في مختلف التخصصات قبل وأثناء تنفيذها.

وصرحت وزيرة الهجرة، بأن هناك تنسيق مستمر مع كافة الوزارات المعنية،   لتعظيم الاستفادة من العلماء المصريين فى الداخل والخارج من خلال تنفيذ مشروعات مشتركة تساعد مؤسسات الدولة في تحقيق أهداف رؤية مصر للتنمية المستدامة، بما يتوافق وأحدث المعايير العالمية، مضيفة أن النسخة الجديدة من برنامج "جسور التنمية"، يأتي بالتزامن مع النسخة السادسة من سلسلة مؤتمرات "مصر تستطيع"، بمشاركة نخبة من أبرز علمائنا وخبرائنا حول العالم.

"مصر تستطيع بالصناعة" يشهد إطلاق المرحلة الثانية من برنامج "جسور التنمية" بالتعاون مع "التعليم العالي"