رئيس الثروة الحيوانية بالزراعة: نسبة الاكتفاء الذاتي من اللحوم تزيد عن 60%

  • 12

قال الدكتور طارق سليمان، رئيس قطاع الثورة الحيوانية والداجنة بوزارة الزراعة واستصلاح الأراضي: إن نسبة الاكتفاء الذاتي من اللحوم مطلع عام 2020 بلغت 52%، مشيرًا إلى استيراد الدولة للنسبة المتبقية في شكل رؤوس حية أو لحوم حمراء.


وأضاف - خلال مداخلة هاتفية لبرنامج «اليوم»، عبر فضائية «DMC»، مساء السبت - أن المشروعات القومية وتوفير الدعم اللوجستي والفني والمالي لكل المربين والمنتجين، أدى إلى زيادة نسبة الاكتفاء الذاتي من اللحوم إلى ما يزيد عن 60%، لافتًا إلى أنها ساهمت في تقليص الفجوة وزيادة الإنتاج المحلي.


وأشار إلى تحقيق الاكتفاء الذاتي من الدجاج والبيض المائدة، خلال آخر عامين، وتصدير ما يزيد عن احتياجاتنا إلى الخارج، مشيدًا باعتماد المنشآت الداجنة المعزولة، طبقًا لاشتراطات المنظمة العالمية للصحة الحيوانية.


وأكد رئيس قطاع الثروة الحيوانية بالزرعة، على اهتمام الدولة غير المسبوق بالتنمية المستدامة، قائلًا: إن مصر تمكنت من تحقيق الاستقرار بنسبة كبيرة، رغم جائحة كورونا، وكل الظروف التي تعاني دول العالم منها، والمشكلات المتعلقة بالأمن الغذائي وتوافر المنتجات والبروتين الحيواني.


وذكر أن الدولة نفذت مشروعات لتحقيق التنمية المستدامة وليس اللحظية والوقتية، ومنها المشروع القومي للبتلو، وتطوير مراكز تجميع الألبان، ورفع كفاءة وتحسين معدلات إنتاج مزارع الدواجن، موضحًا أن ما يتراوح بين 60% إلى 80% من جملة الثروة الحيوانية مع صغار المربين.


ولفت إلى أن الاهتمام بصغار المربين، اهتمام بالثورة الحيوانية والعمل على تنميتها المستدامة، مستشهدًا بجهود الدولة في توفير وتيسير الحصول على الرؤوس ثنائية الغرض، والاهتمام بمراكز تجميع الألبان، التي تعد المنافذ التسويقية لصغار المربين.


وأوضح رئيس قطاع الثورة الحيوانية والداجنة بوزارة الزراعة واستصلاح الأراضي، أن الدولة تتحمل نفقات حصول مراكز تجميع الألبان على شهادة الاعتماد الدولية، تشجيعا لكل أصحاب مراكز التجميع على رفع كفاءة وتطوير مراكزهم، مضيفًا أن المشروع القومي للبتلو منع الإهدار الواضح للثروة الحيوانية.


وافتتح الرئيس عبد الفتاح السيسي، اليوم السبت، مشروع مستقبل مصر للإنتاج الزراعي من محور الضبعة.


ويساهم مشروع مستقبل مصر في مواجهة التحديات الطارئة التي نتجت عن التغيرات الاقليمية والعالمية، وذلك في ظل اعتماد مصري كامل على عملية الاستيراد في مجال الحبوب وبنسب متفاوتة في كل سلعة، وذلك قبل أن تتحرك الدولة في مسار مشروع مستقبل مصر وتوشكى وغيرها من المشاريع العاملة في القطاع الزراعي، والتي ستقلل نسبة العجز بنسبة كبيرة للغاية، ومن المتوقع أن تنتهى عملية استيراد السكر بحلول عام 2024، بالإضافة لسلع أخرى ستقل تدريجيا ومنها نسبة كبيرة سيتم الاكتفاء الذاتي فيها بحلول عام 2024.

رئيس الثروة الحيوانية بالزراعة: نسبة الاكتفاء الذاتي من اللحوم تزيد عن 60%