بعد تحرير 30 محضرا ضدها.. ضبط مستريحة جديدة في الإسماعيلية

  • 37

 نجحت الأجهزة الأمنية في محافظة الإسماعيلية، خلال الساعات القليلة الماضية، في ضبط  “مستريحة” تعمل موظفة بإحدى المديريات الحيوية بالمحافظة، ومنتدبة إلى إحدى الجهات،  متهمة بالنصب على المواطنين والاستيلاء على مبالغ مالية منهم، مقابل الحصول على أرباح شهرية. 

وكان اللواء منصور لاشين مساعد وزير الداخلية مدير أمن الإسماعيلية، تلقى إخطارا من العميد إبراهيم سعودي مأمور مركز شرطة قسم ثان الإسماعيلية، يفيد بورود بلاغ للملازم أول خالد عبد المحسن، يفيد بقيام سيدة تدعى "توحيدة.ع.م.ح" موظفة في مديرية الصحة، بجمع أموال من المواطنين، بغرض تشغيلها، وحصولهم على أرباح "فوائد شهرية" ثابتة، وامتنعت عن دفع الأرباح بداية من شهر يناير عام 2022.  

وتبين أن" مستريحة الإسماعيلية" حرر ضدها العشرات من محاضر النصب، حيث قام كل ضحايها بتحرير ما يقرب من 30 محضرا بالاستيلاء على أموالهم، والامتناع عن دفع الأرباح الشهرية.  

وعقب تقنين الإجراءات شكل المقدم حازم حسام رئيس مباحث مركز شرطة ثان الإسماعيلية فريقا من وحدة مباحث قسم ثان بضبطها هي وباقي المتهمين، وعقب تقنين الإجراءات تمكنت قوة من قسم ثاني بضبط المتهمة وزوجها وشريكه.  

و بمواجهتهم اعترفوا بارتكابهم الوقائع وما وجه إليهم من تهم وحرر محضر بالواقعة، وتولت  النيابة التحقيق في الواقعة. 

و كانت الأجهزة الأمنية في محافظة الإسماعيلية تمكنت في وقت سابق من ضبط مستريح صاحب مكتب مقاولات وتوريدات عمومية، مقيم بمحافظة الإسماعيلية، قام بممارسة نشاطًا إجراميًا فى مجال النصب والاحتيال على المواطنين، والاستيلاء على أموالهم بزعم استثمارها وتوظيفها لهم فى مجال المقاولات والاستثمار العقارى، من خلال شركة للاستثمار العقارى «ملكه»، كائنة بمحافظة الإسماعيلية، مقابل أرباح مجزية متفق عليها فيما بينهم، بالمخالفة للقانون.  

وتمكن المتهم من الحصول على أكثر من 24 مليون جنيه مصرى، من 5 أشخاص، مقابل حصولهم على أرباح شهرية، إلا أنه توقف عن السـداد ورفض رد أصــــل المبالغ المالية المسـتولى عليها، وتمكنت الأجهزة الأمنية من إلقاء القبض عليه، وبمواجهته اعترف بما نسب إليه، وتم اتخاذ الإجراءات القانونية.

بعد تحرير 30 محضرا ضدها.. ضبط مستريحة جديدة في الإسماعيلية