نادر نور الدين: الجفاف يفاقم أزمة الغذاء في إفريقيا

  • 17
الفتح_ الدكتور نادر نور الدين، خبير الأمن الغذائي

قال الدكتور نادر نور الدين، خبير الأمن الغذائي: إن ارتفاع أسعار البترول تسبب في ارتفاع أسعار السلع الغذائية؛ لكون ثلث إنتاج الغذاء عبارة عن طاقة لإنتاج الأسمدة والتسخين والتبريد ورفع طلمبات المياه وعملها بالوقود، وذلك قبل حدوث الأزمة الأوكرانية الروسية.

وأضاف "نور الدين"، خلال مداخلة هاتفية مع فضائية "سكاي نيوز"، اليوم السبت، أن حجب نحو 20 مليون طن من القمح في أوكرانيا و50 مليون طن في روسيا أدى لتفاقم أزمة الغذاء العالمية، والمتضرر الأكبر الدول الإفريقية والعربية التي تعتمد كلية على المنشأ الروسي الأوكراني في استيراد نحو 80% من القمح والذرة الصفراء والشعير وزيت عباد الشمس، لافتًا إلى أن لبنان تعتمد على القمح الروسي بنسبة 100%.

وتابع خبير الأمن الغذائي، أن ارتفاع أسعار البترول بالتزامن مع الأزمة الروسية الأوكرانية، وحصار روسيا للموانئ الأوكرانية، وإلقاء أوكرانيا ألغام بالبحر الأسود لمنع إبحار السفن الروسية بالقمح ثم الحصار الاوروبي الذي يمنع تمويل السفن الروسية أو إصلاح وصيانة من يتعطل منها أدى لعدم تحرك أي سفن بأي مركب محملة بالقمح من روسيا أو أوكرانيا منذ بداية الأزمة منذ 100 عام، موضحًا أن هناك 10 مناشئ للقمح، ولكن المشكل ليست في توافر القمح وإنما في ارتفاع أسعاره والذي أدى لدخول 44 مليون شخص من القارة الإفريقية جنوب الصحراء في دائرة الجوع المدقع.

الفتح_ الدكتور نادر نور الدين، خبير الأمن الغذائي