عضو شورى الدعوة السلفية: المجرم الهندي المسيء طُمست بصيرته وضَل سعيه

أبو بسيسة: نصرة النبي صلى الله عليه وسلم دليل إيمان وعافية وتوفيق

  • 25
الفتح - رجب أبو بسيسة عضو مجلس شورى الدعوة السلفية

استنكر رجب أبو بسيسة عضو مجلس شورى الدعوة السلفية إساءة المسئولين الهنود للنبي صلى الله عليه وسلم، مؤكدًا أن نصرة النبي صلى الله عليه وسلم دليل إيمان وعافية وتوفيق.

وأوضح أبو بسيسة في تصريحات خاصة لـ"الفتح"، أن النبي صلى الله عليه وسلم مبعوث رحمة للعالمين لكن من طُمست بصيرته وضَل سعيه اتخذ الطعن والتعريض بشخص وجناب النبي صلى الله عليه وسلم غرض وهدف.

وشدد أبو بسيسة على أن هذا النكرة الهندي مثله أن كلباً كان جائعاً ورأى القمر مكتملاً في ليلة تمامه فظنه رغيف خبز  فظل ليله كله ينبحه فأصبح الناس يقولون كلب ينبح قمرًا، مضيفًا هكذا شأن المجرم الهندي مع إمام المتقين وسيد المرسلين والمبعوث رحمة للعالمين صلى الله عليه وسلم

ونوه إلى أننا نحتاج إلى غضبة إيمانية تستمر وتعود علينا بالنفع في الدين والاستقامة، ولا نريد غضبة عاطفية سرعان ما تضمحل وتنتهي مع الأيام.

وأردف بأن  أبلغ رد على الوضيع الهندي هو اتباع الوحي وإقامة الدين والعمل بسنة نبينا الكريم صلى الله عليه وسلم.

الفتح - رجب أبو بسيسة عضو مجلس شورى الدعوة السلفية