• الرئيسية
  • الأخبار
  • الصحة العالمية: إصابات جدري القرود تزداد.. ولا يوجد حالة وفاة في إقليم شرق المتوسط

الصحة العالمية: إصابات جدري القرود تزداد.. ولا يوجد حالة وفاة في إقليم شرق المتوسط

  • 18
الفتح - الدكتور أحمد المنظري

أفاد الدكتور أحمد المنظري، المدير الإقليمي لمنظمة الصحة العالمية لإقليم الشرق الأوسط، بأن حالات جدري القردة لا تزال في البلدان غير الموطونة بالمرض في جميع أنحاء العالم آخذة في الارتفاع، حيث تم الإبلاغ عن 780 حالة إصابة مؤكدة من 27 بلدًا حتى 2 يونيو الجاري. 

وأكد المدير الإقليمي لمنظمة الصحة العالمية، أنه لم يتم الإبلاغ عن أي حالة وفاة خلال الفاشية الحالية، وفي إقليم شرق المتوسط، أُبلِغ إجمالًا عن 14 حالة مؤكَّدة مختبريًّا من بلدين اثنين، 13 حالة في الإمارات العربية المتحدة، وحالة واحدة في المغرب.

وأضاف أن المكتب الإقليمي للمنظمة يعمل مع السلطات الصحية في كلا البلدين لإدارة الفاشية الحالية، ووقف سريان المرض من خلال الترصد المكثف وتتبع المخالطين، فضلًا عن ضمان حماية العاملين في مجال الرعاية الصحية أثناء علاجهم للمرضى المصابين، وجميع المرضى معزولون الآن، لحين تعافيهم الذي يستغرق عادةً بضعة أسابيع بالعلاج الداعم.

وتابع المدير الإقليمي لمنظمة الصحة العالمية: في البلدان التي لم يُبلَغ فيها عن أي حالات إصابة مؤكدة؛ تعمل المنظمة مع السلطات الصحية من أجل زيادة تدابير التأهب، ومنها توعية عامة الناس بالمرض وبأعراضه، وضمان قدرة العاملين في مجال الرعاية الصحية على الاكتشاف السريع للحالات المشتبه فيها وعزلها، وتنمية القدرات المختبرية من أجل التشخيص السريع للحالات المشتبه فيها.

وأشار إلى أنه رغم عدم التوصية بفرض قيود على السفر، فإننا نحُثّ أي شخص يشعر باعتلال الصحة أثناء أو عقب السفر إلى بلدان غرب ووسط إفريقيا التي يتوطن فيها المرض، أن يُبلغ أحد المهنيين الصحيين بذلك.

الفتح - الدكتور أحمد المنظري