إياكم وخراب البيوت.. "داعية إسلامي": دعوا الناس في حالها وكفاكم إفسادا

  • 43
الفتح - د. محمد سعد الأزهري

انتقد الدكتور محمد سعد الازهري، الداعية الإسلامي، ومدير مركز الفتح للدراسات، من يتتبع عورات الناس من أجل تخريب بيوتهم وإفساد حياتهم، مؤكدا أن الحياة أصبحت أكثر صعوبة، وان الناس يحتاجون إلى من يساعدهم لا من يخرب عليهم، محذرا من خطورة الفساد وخطورة التغريب.

وطالب الأزهري عبر صفحته الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي بأن يترك المخربون الناس وشأنهم، مؤكدا أن الرجل الذي أنشأ أسرة ولديه بيت فيه أبناء فإنه يجاهد كي تستمر حياتهم، علاوة على أنه يمر بمشاكل عدة.

وشدد الأزهري على ضرورة مساعدة الناس قائلا: "سيبوا الناس في حالها، اللي بيفتح بيت النهارده وفيه أولاد بيجاهد فعلاً، وبيمر بمشاكل كتير، فمش ناقصة خراب، ولا ناقصة فساد، ولا ناقصة تغريب!".

وأوضح الداعية الإسلامي أن الأفضل هو أن يتم مساعدة البيوت، لا أن يتم العمل على تفجيرها وتخريبها من الداخل، قائلا: "الصح تساعدوا البيوت دي مش تفجروها من الداخل، فخرّابين البيوت دول موجودين في كل حتة ونفسهم مجتمعنا يدمر نفسه بنفسه، فاحذروا واستحملوا وصلوا وادعوا ربنا بالهداية والتوفيق".


الفتح - د. محمد سعد الأزهري