• الرئيسية
  • الأخبار
  • منظمة التعاون الإسلامي والمغرب يبحثان سبل دعم جهود السلام لحل القضية الفلسطينية

منظمة التعاون الإسلامي والمغرب يبحثان سبل دعم جهود السلام لحل القضية الفلسطينية

  • 13
الفتح - منظمة التعاون الإسلامي

بحث الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي حسين إبراهيم طه مع وزير الشؤون الخارجية والتعاون الأفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج ناصر بوريطة ، عددا من القضايا المدرجة على جدول أعمال المنظمة، وعلى رأسها القضية الفلسطينية.

جاء ذلك خلال لقائهما بالعاصمة المغربية الرباط ، وفقا لما ذكرته وكالة الأنباء السعودية اليوم /الأربعاء/.

وأكد الجانبان ضرورة مساندة الشعب الفلسطيني لتمكينه من نيل حقوقه المشروعة، بما فيها إقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية، ودعم جهود السلام لتحقيق حل الدولتين وفقا لقرارات الشرعية الدولية ومبادرة السلام العربية، مؤكدة أن الجانبين أشادا بالعلاقات العريقة التي تربط منظمة التعاون الإسلامي بالمملكة المغربية التي شهدت تأسيس منظمة التعاون الإسلامي سنة 1969 بالرباط ، وبالمستوى المتميز للتعاون بين الجانبين في شتى المجالات.

من جانبه، ثمن الأمين العام للمنظمة الدور الريادي الذي تقوم به المملكة المغربية داخل منظمة التعاون الإسلامي وفي تعزيز العمل الإسلامي المشترك، فيما أكد وزير الخارجية المغربي دعم بلاده الثابت للمنظمة واستعداد المغرب لوضع تجاربه وخبراته في شتى المجالات تحت تصرف المنظمة.


الفتح - منظمة التعاون الإسلامي