رئيس المجلس الرئاسي الليبي: لا مناص من المصالحة الوطنية

  • 5
الفتح_ رئيس المجلس الرئاسي الليبي، محمد المنفي

أكد رئيس المجلس الرئاسي الليبي، محمد المنفي، اليوم الخميس، أن البلاد تحتاج إلى جهود وطنية تخرجها من دائرة التدخلات الأجنبية والتبعية، وأنه لا سبيل لذلك إلا بمصلحة وطنية تُعلي مصلحة الوطن على كل المصالح، وأنه لا مناص من المصالحة الوطنية.

ونقلت وكالة الأنباء الليبية (وال) عن المنفي قوله، في كلمة له اليوم خلال الجلسة الافتتاحية لإطلاق الرؤية الاستراتيجية لمشروع المصالحة الوطنية: "لقد عانت شعوب كثيرة من الفرقة والقطيعة والانقسام لكنها بالعزيمة والإرادة انتصرت، وبالعفو والصفح والتسامح والمصالحة عبرت ونهضت، ونحن الليبيون لسنا استثناء، فقد آن لنا أن نتسامح ونتصالح، فقد عانى منا الكثير قسوة التهجير وويلات الانقسام والاختلاف ومرارة الفقد، وآن الآوان لكل ليبي وليبية العيش بطمأنينة وسكينة فوق تراب الوطن".

وأضاف: "أطلقنا رؤية المصالحة لتجنيب شعبنا ويلات الحروب، وما تخلفه من فقد وأسى وتهجير وتشريد وحرمان، ولا يتأتى ذلك إلا بإنفاذ القانون وتحقيق العدالة، وتكريس حقوق المواطن وكرامته وصون حرياته".

وتابع: "وعقدنا العزم في تدشين هذه المبادرة الجادة لمصالحة وطنية شاملة للشعب الليبي بكل أطيافه ومكوناته قائمين بأعباء هذه الأمانة وملتزمين بمسؤولياتنا الوطنية".

وأشار المنفي إلى أن المجلس الرئاسي تقع عليه مسؤولية تأسيس مشروع حقيقي للمصالحة الوطنية الجامعة تلم شمل الليبيين وتعيد لهم نسيجهم المجتمعي، ليكونوا شركاء في الإدارة والإرادة".

الفتح_ رئيس المجلس الرئاسي الليبي، محمد المنفي