امتحانات الثانوية العامة.. وزير التعليم يحذر من الغش: العقوبة عنيفة جدا

  • 15
الفتح_ الدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم

قال الدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم، إن «التسريب يعني خروج الامتحان قبل موعده، أما الغش الإلكتروني يعني التصوير بعد توزيع الأسئلة»، منوهًا إلى أن «التسريب كلمة خطيرة تعني خروج امتحان قومي قبل موعده».

وأضاف خلال مداخلة هاتفية لبرنامج «آخر النهار»، المذاع عبر فضائية «النهار»، مساء السبت، أن تسريب الامتحانات لم يحدث منذ 2017، معقبًا: «كل من يدعي عكس ذلك كاذب، يلعبون بأعصاب أولياء الأمور وهناك من ينصب ويسرق نقودًا ترويجًا للأمر».

ونفى وجود مسمى لكلمة «تسريب»، وتمنى عدم استخدماها في الصحف والمواقع، قائلًا إن «الغش ظاهرة موجودة في مصر والعالم، وظاهرة مؤسفة تحاول الوزارة التنبه لها كثيرًا».

وتابع وزير التعليم: «الغش الإلكتروني يحدث عندما يدخل شخص بجهاز محمول ويصور الورقة وينشرها، أملًا إن شخص يحلها وترجع الإجابة بوسائل لا تخطر على بال كثيرين منها وضع سماعات، حاجة مش جديدة وموجودة من زمان»، بحسب تعبيره.

ولفت إلى أن عدد الأشخاص الذين حاولوا الغش في امتحانات الأسبوع الماضي، بلغ 7 في اليوم الأول و3 في اليوم الثاني، من أصل 708 آلاف طالب، وتم الإمساك بهم، محذرًا من الغش غدًا: «يطبق عليهم القانون بحذافيره ويتم حرمانهم من الامتحان عامين، بخلاف غرامة مالية وأشياء أخرى، لا أحد يقدم على الأمر لأن العقوبة عنيفة جدًا ويؤذي زملاءه ومن اجتهد، الأمر نركز عليه بتنبيهات واضحة وصريحة لكل اللجان لمحاربته بكل لأشكال الممكنة».

وتنطلق أول امتحانات رسمية (مُضافة للمجموع) لامتحانات الثانوية العامة للعام الدراسي الحالي ٢٠٢١/٢٠٢٢، غدًا الأحد؛ حيث يؤدي طلاب الثانوية العامة بشعبتَيها العلمية والأدبية، امتحان اللغة العربية بلجان مراقبة ومؤمنة.

الفتح_ الدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم