داعية إسلامي: الحجاب يمثل رمزية الصراع بين الإسلام والعلمانية

  • 36
الفتح - الحجاب الشرعي

كشف الداعية الإسلامي شريف طه، عن سبب كون الحجاب دومًا في مرمى أعداء الدين، يحظرونه عند التمكن، ويعاقبون صاحبته، ولا يقبلون دخوله تحت بند الحرية الشخصية التي يبررون بها كفر الكافرين وتهتك الماجنين، متسائلًا لماذا يحظرون البوركيني ويقبلون البكيني؟ لماذا عند تعري المرأة يقولون: حرية شخصية وعند حجابها يصيحون ولا يسكتون؟.

وتابع "طه" - في منشور له عبر صفحته الشخصية بالفيس بوك -: أن الحجاب يمثل رمزية الصراع بين الإسلام والعلمانية، فخلع الحجاب يمثل عندهم تراجع للتدين والتمسك بالدين، مشيرًا إلى أن الحجاب ينقض فكرة أن الدين شأن شخصي لا يظهر في المجال العام، وهي فكرة علمانية تسعى لمحاصرة الدين وعزم قبوله في المجتمع.

وأضاف الداعية الإسلامي، أن الحجاب يظهر قبح المتبرجة، يظهر سوءتها، يذكرها بفطرتها التي تدعوها للحياء وعدم إبراز مفاتنها، ضاربًا المثال بفتاة عارية على شواطئ السباحة ترى متسترة بجوارها، هي تستحي من نفسها حينها، ولكنها تستعيض عن هذا بالهجوم على المحجبة، فخير وسيلة للدفاع الهجوم.


الفتح - الحجاب الشرعي