• الرئيسية
  • الأخبار
  • أحمد الشحات: هناك محاولات دؤوبة لقبول التطبيع مع الأعداء الصهاينة وتمييع القضية الفلسطينية

أحمد الشحات: هناك محاولات دؤوبة لقبول التطبيع مع الأعداء الصهاينة وتمييع القضية الفلسطينية

  • 60
الفتح - المهندس أحمد الشحات الباحث في الشئون السياسية

قال المهندس أحمد الشحات الباحث في الشئون السياسية، ومساعد رئيس حزب النور للشئون السياسية إن، القضية الفلسطينية والمسجد الأقصى لابد ان يبقوا في القلب، ولابد ان يظلوا على رأس الموضوعات ويحتلوا أولى الأولويات في حياة واهتمامات المسلمين، مضيفًا أن القضية الفلسطينية يجتمع فيها كل القضايا التي نريد ان نتحدث عنها كسلمين سواء كانت قضايا عقدية أو قضايا تاريخية أو قضايا أخلاقية.

وأكد الباحث في الشئون السياسية في تصريحات خاصة لـ"الفتح"، أن كل ما نريد أن نرسخه من معاني إيجابية موجودة في قضية القدس، وأن كل ما نريد أن نهدمه من معاني سلبية يمكن أن نتعرض لها من خلال الحديث على الاعتداءات المتكررة من الأعداء الصهاينة على مقدساتنا.

وشدد الشحات على أنه  للأسف الشديد هناك محاولات دؤوبة لتمييع هذه القضية لقبول التطبيع مع الأعداء لنسيان التاريخ الإجرامي لأعدائنا وما فعلوه بنا وما فعلوه بأوطاننا.

وأوضح الشحات أن كل هذه مؤامرات دنيئة تحتاج إلى أن نواجهها بتنشيط الوعي ونواجه هذه المؤامرات باليقظة الدائمة المستمرة وإحياء القضية في نفوس الشباب والفتيات وجعلها قضية ساخنة باستمرار، ولا نفتر عن التذكير بها والدندنة حولها.


الفتح - المهندس أحمد الشحات الباحث في الشئون السياسية