عاجل
  • الرئيسية
  • الأخبار
  • الري: مستهدف تبطين 1.700 كيلومتر من الترع في الدقهلية بتكلفة نحو 7 مليارات جنيه

الري: مستهدف تبطين 1.700 كيلومتر من الترع في الدقهلية بتكلفة نحو 7 مليارات جنيه

  • 7
الفتح_ أرشيفية

تفقد الدكتور أيمن مختار محافظ الدقهلية، اليوم الأحد، بمرافقة الدكتور محمد عبدالعاطي وزير الموارد المائية والري، عدد من الترع والمصارف بنطاق المحافظة، ضمن المشروع القومي لتبطين الترع، بحضور عدد من قيادات وزارة الري، ومجدي الشحات وكيل وزارة الري بالدقهلية.

شملت جولة ووزير الرى، تفقد ترعة الخذندارية بقرية نوسا بمركز أجا بطول 3 كيلومترات ضمن تبطين 5 ترع بمركز أجا بطول 12.5 كيلومتر وتكلفة 53 مليون جنيه.

كما تفقدوا ترعة الرملة بقرية الرملة مركز بلقاس بطول 12 كيلومترا بتكلفة 50 مليون جنيه، تم الانتهاء منها بالكامل، بالإضافة إلى تفقد محطة رفع 2 علي مصرف نمرة 2، ومحطة رفع 1 علي مصرف نمرة 1، وهدار جمصه، وترعة 15 مايو بقلابشو، ومحطة رفع قلابشو.

التقى المحافظ والوزير بعدد من المواطنين وتفقدوا بعض الحقول الزراعية التي تطبق منظومة الري بالتنقيط والصوب الزراعية والمنتجات بقرية وزير بمركز بلقاس.

أكد المحافظ أن الرئيس عبدالفتاح السيسي أولى الريف المصري اهتماماً كبيراً من خلال إطلاق مبادرة "حياة كريمة" التي تستهدف تحسين الخدمات المقدمة وللجميع في القرى، وفي مقدمتهم المزارعين من خلال تبطين الترع وتطوير منظومة الري والزراعة.

وأشار إلى أن تبطين الترع مشروع أحيا وجه الزراعة في مصر، ورفع المعاناة عن كاهل المزارعين الذين ظلوا لسنوات طويلة يعانون من عدم وصول المياه إلى أراضيهم نظراً لتهدير كميات كبيرة منها دون أدنى استفادة.

وقال إن ما شاهدناه اليوم من تطوير لمنظومة الري لم ولن تشهده الدولة المصرية على مر تاريخها، فالدولة تسابق الزمن من خلال إنشاء مشروعات قومية في كل القطاعات لضمان حياة كريمة لكل فئات الشعب.

ومن جانبه، أكد وزير الري أن مشروع تبطين الترع كان حلم الدولة المصرية والمزارعين وأصبح حقيقة لضمان وصول مياه الري إلى نهايات الترع وإلى أبعد قطعة أرض، مهما كانت مساحتها؛ لآن الدولة شغلها الشاغل هو الحفاظ على الرقعة الزراعية.

وأشار إلى أن الترع المستهدف تبطينها بالدقهلية تبلغ مساحتها 1.700 كيلومتر بتكلفة نحو 7 مليارات جنيه، تم طرح منها 870 كيلومترا بتكلفة 3.25 مليار جنيه، وتنفيذ 320 كيلومترا حتى الآن بنسبة 35%، وجاري تنفيذ المساحات المطروحة المتبقية.

وقال: "نستهدف تطبيق منظومة الري الحديث (الري بالتنقيط)، بشكل كامل لترشيد استهلاك المياه ولزيادة معدل الإنتاج وتوفير الأسمدة، وعلى جميع المزارعين تطبيق المنظومة للحفاظ على المياه وترشيد الإنفاق وزيادة معدل الدخل.

حضر الجولة حاتم قبيل رئيس مركز ومدينة أجا، ومحمد عبدالباقي رئيس مركز ومدينة بلقاس، واللواء ضياء الدين قطب رئيس مدينة جمصه.

الفتح_ أرشيفية