جلسة طارئة لمجلس العموم البريطاني قبيل الاستقالة المرتقبة لجونسون

  • 23
الفتح - رئيس الحكومة بوريس جونسون

عقد مجلس العموم البريطاني، جلسة طارئة، اليوم الخميس، قبيل الاستقالة المرتقبة لرئيس الحكومة بوريس جونسون. وأعرب عدد من النواب، خلال الجلسة، عن ارتياحهم من قرار جونسون المرتقب، بينما شدد آخرون على اهمية رحيل الحكومة نظرا لعدم تقديمها الخدمات للبريطانيين.

كان السير كير ستارمر، رئيس حزب العمال البريطاني، قد قال: إن استقالة بوريس جونسون هي أخبار جيدة للبلاد، وفقا لصحيفة الجارديان، وقال ستارمر - في بيان - "إنها لأخبار جيدة للبلاد أن استقال بوريس جونسون من منصب رئيس الوزراء، لكن كان يجب أن يحدث منذ زمن بعيد كان دائما غير لائق للمنصب، لقد كان مسؤولاً عن الأكاذيب والفضائح والاحتيال ويجب أن يشعر جميع المتواطئين بالخزي التام".

وأضاف البيان "تسبب حزب المحافظين في حالة من الفوضى في البلاد خلال أسوأ أزمة تكلفة معيشية منذ عقود ولا يمكنهم الآن التظاهر بأنهم هم من يفرزونه ، لسنا بحاجة إلى تغيير حزب المحافظين في القمة - نحن بحاجة إلى تغيير مناسب للحكومة .. نحن بحاجة إلى بداية جديدة لبريطانيا"

وقالت هيئة الإذاعة البريطانية بي بي سي - نقلاً عن مصادر داخل الحكومة البريطانية وحزب المحافظين - إن: رئيس الوزراء بوريس جونسون سيظل في منصبه بالحكومة حتي ديسمبر المقبل؛ إذ من المقرر اجراء انتخابات علي رئاسة حزب المحافظين هذا الصيف، موضحة أن جونسون سيظل رئيساً للوزراء لحين انعقاد مؤتمر المحافظين في أكتوبر المقبل.

الفتح - رئيس الحكومة بوريس جونسون