عاجل

مقاطعات إسبانية تعلن مد طوارئ الحرائق حتى أغسطس مع توقعات بموجة حر جديدة

  • 13
الفتح - حرائق غابات

مدت بعض المقاطعات الإسبانية حالة طوارئ الحرائق حتى أغسطس وذلك مع توقعات بوصول موجة حارة جديدة، حسبما قالت صحيفة "الباييس" الإسبانية.

وأعلن خوسيه لويس مارتينيز جويجارو، نائب رئيس مقاطعة كاستيلا ديلا مانتشا، تطبيق طوارئ الحرائق حتى 1 أغسطس، قائلا "تلقينا إخطارا من وكالة الأرصاد الجوية الحكومية بشأن موجة حر قادمة، ونعتقد أنه من الضرورى تمديد إجراءات الوقاية".

كما تخطط جاليسيا، لتخسيس مرسوم شامل لحماية المساعدات التى تمنحها للمتضررين من الحرائق فى الأيام الأخيرة، وتمنح ما بين 7 آلاف و15 الف يورو لأصحاب المنازل التى دمرتها الحرائق.

وقال المتحدث باسم المجلس العسكري، كارلوس فيرنانديز كارييدو، أن مجلس الإدارة وافق على تخصيص 30 مليون يورو لتعزيز التدابير الرامية إلى التخفيف من الأضرار الناجمة عن الحريق في لوساسيو (زامورا)، في نفس الوقت. وطالب بإعلان المنطقة متأثرة بأحداث خطيرة تتعلق بالحماية المدنية.

وكانت اندلعت النيران فى حوالى 30 ألف هكتار (74133 فدان) في جاليسيا الإسبانية بسبب ارتفاع درجات الحرارة، حيث يوجد 16حريقا نشط حتى الآن، ما أجبر السلطات على إخلاء حوالى 2000 شخص وتدمير حوالى 85 منزلا.

وأكد رئيس حكومة أراجون خافيير لامبان أنه يستمر تفعيل جميع الإنذارات لأن ظروف الأرصاد الجوية لاتزال تمثل حالة من القلق.

وأوضحت الصحيفة أن هناك بعض الحرائق تم افتعالها، حيث اعتقل الحرس المدنى بفالينسيا أحد الأشخاص وهو المسئول عن ارتكاب ثلاث حرائق، وذلك بعد العثور على سيارة بها أدوات بالقرب من مكان الحرائق وبها أدوات تم استخدامها لاشعال النيران.

وأعلن بيدرو سانتشيز رئيس وزراء إسبانيا، مصرع أكثر من 500 شخص بسبب موجة الحر التى تضرب البلاد.

وقال سانتشيز: إن الآلاف من رجال الإطفاء يكافحون لاحتواء حرائق الغابات المشتعلة في فرنسا وإسبانيا والبرتغال والتي دمرت مساحات واسعة وتسببت في إجلاء آلاف السكان.

الفتح - حرائق غابات