عاجل
  • الرئيسية
  • الأخبار
  • داعية: الشاب الذي يداوم على المعاكسات والفتاة المتبرجة خطر عظيم على المجتمع

داعية: الشاب الذي يداوم على المعاكسات والفتاة المتبرجة خطر عظيم على المجتمع

  • 14
الفتح - د. محمد سعد الأزهري

قال الدكتور محمد سعد الأزهري، الداعية الإسلامي ومدير مركز الفتح للدراسات، إن الله حرّم الله النظر إلى المفاتن لأنه يوقع العبد في التلذذ ثم التمني ثم الفعل ألا وهو الزنا.

وتحت عنوان "مسئولية عظيمة وعقوبات موجعة!" طالب الأزهري بالبعد عن الزنا وبالتصدي له، مؤكدا أن المسئولية تبدأ من الفرد وهو أولاً مسئول أمام الله بحفظ نفسه بعدم اطلاق البصر إلا عند الحاجة وبدون تشهّي، وألا يسمع العبارات التي تفتح قلبه لهذا، وكذلك لا يساعد أي إنسان بشكل مباشر أو غير مباشر في تحريك شهواته نحو هذا الفعل، كأن يحدثه عن الزنا أو مقدماته أو يُرغِّب فيه أو يدل عليه أو يساعد بأي شكل كان على ذلك.

وأكد الأزهري في منشور له عبر صفحته الشخية على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك" أن النساء التي تتبرّج فإنها تفتح الباب للشباب لكي يقعوا في المحرم، وأن النساء اللآتي تضع عطراً تفتح الباب لحاسة الشم عند الشباب ليتنسَّم ذلك ثم يراها ويتمنى، فكل ذلك من المحرم الأصغر والذي ينتقل بالمداومة عليه إلى المحرّم الأكبر.

وأضاف الداعية الإسلامي قائلا: كذلك الشاب الذي يداوم على المعاكسات أو التغرير بالفتيات أو ابتزازهم من أجل مزيد من الصور والصوتيات حتى يصل إلى الزنا، فهو على خطر عظيم لا يعلمه إلا الله.


الفتح - د. محمد سعد الأزهري