العاهل الأردني يشدد على مركزية القضية الفلسطينية أمام المجتمع الدولي

  • 18
الفتح_ملك الأردن عبدالله الثاني

أكد ملك الأردن عبد الله الثاني، ضرورة التحرك الأردني الفلسطيني المشترك على مختلف المستويات للبناء على النشاط الدبلوماسي في المنطقة بعد زيارة الرئيس الأمريكي جو بايدن وانعقاد قمة جدة للأمن والتنمية.

جاء ذلك خلال استقبال الملك عبد الله الرئيس الفلسطيني محمود عباس، الذي يزور الأردن، بحسب ما ذكرت وكالة الأنباء الأردنية (بترا).

وشدد الملك عبد الله على أهمية مواصلة التنسيق الأردني الفلسطيني خصوصا قبل اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة في سبتمبر المقبل، لافتا إلى حرص الأردن على إعادة التأكيد على مركزية القضية الفلسطينية أمام المجتمع الدولي.

وأكد الحرص على إدامة التنسيق مع الأشقاء العرب لدعم القضية الفلسطينية، مشددا على ضرورة شمول الأشقاء الفلسطينيين في المشاريع الإقليمية وتمكينهم ودعم صمودهم على الأرض وعدم تهميشهم.

وجدد التأكيد على وقوف الأردن الكامل مع "الأشقاء الفلسطينيين" في نيل حقوقهم العادلة والمشروعة، لافتا إلى مواصلة المملكة بذل كل الجهود لحماية ورعاية المقدسات الإسلامية والمسيحية في القدس، من منطلق الوصاية الهاشمية على هذه المقدسات.

وتناول اللقاء التطورات في المنطقة، خاصة الانتخابات الإسرائيلية المقبلة وتأثيرها على فرص استئناف مفاوضات السلام بين الفلسطينيين والإسرائيليين.

وتم التأكيد على استمرار التنسيق الأردني الفلسطيني لتذليل العقبات الإسرائيلية على جسر الملك حسين، والتي تتسبب بازدحامات للمسافرين.

ومن جهته، ثمن الرئيس الفلسطيني الجهود المتواصلة التي يبذلها جلالة الملك في إيجاد أفق سياسي للقضية الفلسطينية، وحرص الأردن على ضرورة إشراك السلطة الوطنية الفلسطينية في المشاريع الإقليمية.

الفتح_ملك الأردن عبدالله الثاني