كاتب: تدين الشعوب العربية وفطرتهم السوية عائقًا تنكسر عليه رزيلة الغرب

المعركة بين أمة الإسلام والغرب: وحي وهوى وضلال وهداية وإيمان وكفر

  • 23
الفتح - رجب أبو بسيسة الكاتب والداعية الإسلامي

قال رجب أبو بسيسة الكاتب والداعية الإسلامي إن أمة الإسلام تختلف عن الغرب من أول الطريق وفي النظرة للحياة أصلًا ولا اتفاق بيننا وبينهم ولا يتصور وجود اتفاق معهم إلا لو أكرمهم ربنا باتباع الرسل، وأولهم نبينا محمد صلى الله عليه وسلم، موضحًا أن المعركة بين المسلمين والغرب معركة: وحي وهوى وضلال وهداية وإيمان وكفر وعفة ورزيلة، لافتًا إلى أن المشكلة في المفتونين بهم وبشهواتهم الذين يبغونها عوجًا!

وأوضح الكاتب في مقال له نشرته الفتح، أنه مِن المبشِّرات: أن تدين الشعوب العربية وفطرتهم السوية تعد عائقًا حقيقيًّا، وجدارًا تنكسر عليه حملاتهم الشرسة. 

وأشار أبو بسيسة إلى أن الغرب لمواجهة ذلك التدين هداهم شيطانهم إلى كيفية هدمه وتمييعه بأن يجعلوه تدينًا معوجًا يبعد عن الفطرة ومنهج السماء، مع إظهار محاسن الغرب، وما عندهم من حرية وتحضر.

وأكد الكاتب أن ذلكا الحرية التحضر اللذان طبَّقهما العالم الغربي في العراق، وأفغانستان، ومالي، وغيرها، وكيف أن حريتهم المعسولة وحضارتهم البراقة نقلت ْهذه الشعوب إلى مزيد مِن التقدُّم! 

وتابع: لقد رأى العالم بأسره ما حدث من رفاهية ونعيم في سجون العراق، وجوانتانامو، وكيف أمطرت سماء حرية الغرب على هيروشيما ونجازاكي الحرية والتحضر!


الفتح - رجب أبو بسيسة الكاتب والداعية الإسلامي