عشرات الدول تطالب روسيا بتسليم محطة نووية لأوكرانيا

  • 18
الفتح - محطة زابوريجيا للطاقة النووية

طالبت عشرات الدول إلى جانب الاتحاد الأوروبي بالانسحاب الفوري للقوات الروسية من محطة زابوريجيا للطاقة النووية المحتلة في أوكرانيا. وقال البيان إن "تمركز أفراد عسكريين روس وأسلحة روسية في المنشأة النووية أمر غير مقبول".

وقالت المجموعة في بيان مشترك إن "نشر أفراد عسكريين وأسلحة روسية في المنشأة النووية أمر غير مقبول ويتجاهل مبادئ السلامة والأمن والضمانات التي التزم جميع أعضاء الوكالة الدولية للطاقة الذرية باحترامها".

وتم تقديم الطلب نيابة عن الاتحاد الأوروبي وكذلك الولايات المتحدة وبريطانيا والنرويج وأستراليا واليابان ونيوزيلندا والعديد من الدول الأخرى.

وأضاف البيان: "نحث الاتحاد الروسي على سحب قواته العسكرية وجميع الأفراد الآخرين غير المصرح لهم فورا من محطة زابوريجيا للطاقة النووية والمناطق المحيطة بها مباشرة وجميع أنحاء أوكرانيا حتى تتمكن الشركة المشغلة والسلطات الأوكرانية من استئناف مسؤولياتها السيادية داخل حدود أوكرانيا المعترف بها دوليا".

وتابع البيان: "سيمكن ذلك الوكالة الدولية للطاقة الذرية أيضا من إجراء التحقق وفقا لالتزامات الضمانات الأوكرانية في ظل ظروف آمنة ومأمونة وفي الوقت المناسب"، يشار إلى أن روسيا وأوكرانيا تتبادلان الاتهامات بقصف المحطة.

وتقع منشأة زابوريجيا في مدينة إنيرهودار جنوب شرقي أوكرانيا على ضفة نهر دنيبر، وتتكون من ست مفاعلات ماء مضغوط، وتخزن نفايات نووية.


الفتح - محطة زابوريجيا للطاقة النووية