موسكو: المواجهة بين بكِين وواشنطن ستؤدّي إلى أزمة اقتصاديّة جديدة

  • 8
الفتح - الرئيس الروسي فلاديمير بوتين

توقع مدير إدارة التعاون الاقتصادي بوزارة الخارجية الروسية، دميتري بيريشيفسكي، أن تؤدي المواجهة المحتملة بين الولايات المتحدة والصين حول تايوان إلى تدهور الوضع الاقتصادي.

وال بيريشيفسكي - في تصريح أوردته قناة"روسيا اليوم" الإجبارية اليوم الأربعاء - إنه "إذا رغب الأمريكيون في مواجهة جدية مع الصين، فإن الوضع الاقتصادي سيتدهور وسيصبح حتما أسوأ، لأن الصين قوة اقتصادية عالمية يمكن مقارنتها بالاقتصاد الأمريكي، وستصبح الأمور صعبة جدا بالنسبة للأمريكيين في هذه الحالة".

وتصاعد توتر الوضع حول تايوان، بعد الزيارة الأخيرة لرئيسة مجلس النواب الأمريكي نانسي بيلوسي في وقت سابق هذا الشهر؛ حيث أصبحت بيلوسي أرفع سياسية أمريكية تزور الجزيرة منذ 25 عامًا.

من جهتها، عدلت وزارة التنمية الاقتصادية الروسية توقعاتها بشأن التضخم من 17.6٪ إلى 13.4٪ بنهاية عام 2022، وذلك فقا للمعايير الرئيسية في مسودة توقعات التنمية الاجتماعية والاقتصادية لعام 2025.


الفتح - الرئيس الروسي فلاديمير بوتين