• الرئيسية
  • الأخبار
  • "داعية" عن "ديزني ونتفلكس" : تدس السم في العسل و يريدون هدم الأسرة وهدم المجتمعات

"داعية" عن "ديزني ونتفلكس" : تدس السم في العسل و يريدون هدم الأسرة وهدم المجتمعات

  • 42
الفتح - وائل سرحان

أوضح وائل سرحان، الداعية الإسلامي، أن خروج مطالب برلمانية تطالب بحجب منصتي ديزني ونتفلكس بسبب خطورتهما على عقيدة الناس ودينهم، تؤكد أن البرلمان له دور في المجتمع ودينه وقيمه ومبادئه وعلى شبابه وأطفاله، موضحًا أن هذا هو مقتضى القَسم الذي أقسمه النواب، وأن هذا هو أمل الشعوب التي انتخبت هؤلاء النواب أن يحافظوا على الوطن .

وأكد سرحان في تصريحات لـ "الفتح" أن من أهم الأشياء التي تحافظ على الوطن، هي الحفاظ على الدين والقيم والمبادئ التي دونها ينهار المجتمع، مؤكدًا أن هذه المنصات تدس السم في العسل من خلال بث هذه الافكار، مؤكدًا أنها لا تبثها عن غير قصد بل يبثونها بقصد، مشيرًا إلى أن هؤلاء هم الذين يريدون هدم الأسرة وهدم المجتمعات بتضييع شبابها، وإيجاد جيل من الشباب ممسوخ الهوية وممسوخ المبادئ حتى يسهل حصار الشعوب وتسهل تبعية هذه الشعوب. 

ويرى الداعية الإسلامي أهمية أخذ هذه المطالب البرلمانية التي تدعو لحجب تلك المنصات، مأخذ الجد لأن هذا هو دور مجلس الشعب في الحفاظ على الأمة والحفاظ على الوطن وعلى الشعب، وحماية الأمة من الأخطار، وكما أن الجيش المصري الباسل يحمي البلاد من هجمات الأعداء المسلحة؛ فكذلك مجلس النواب له دور حماية للأمة من الانهيار ومن السقوط الداخلي، ومن هدم المجتمعات وتضييع الشباب أمل ومستقبل الأمة، ومن مسخ هوية الأطفال، موضحًا أن هذا هو الدور المنوط بمجلس الشعب، مشددًا على دور المؤسسات المختلفة بتوعية الشباب وتنمية الوازع الديني، وعودة وإعادة القيم والمبادئ من جديد إلى أبنائنا وشبابنا وأطفالنا؛ حتى تنشأ الأجيال المتمسكة بقيمها ومبادئها ودينها وعاداتها الإسلامية الأصيلة التي جعلت الشعب المصري يقاوم الغزو المسلح بعقيدة راسخة.


الفتح - وائل سرحان