عاجل
  • الرئيسية
  • الأخبار
  • النائب أحمد حمدي: "ديزني ونتفلكس" منصات تمثل خطرا على شبابنا وعلى النشء وعلى الأطفال

النائب أحمد حمدي: "ديزني ونتفلكس" منصات تمثل خطرا على شبابنا وعلى النشء وعلى الأطفال

  • 27
الفتح - النائب أحمد حمدي

أعلن النائب أحمد حمدي، عضو مجلس النواب عن حزب النور، عن تأييده لتلك المطالب التي تدعو لحجب منصتي ديزني ونتفلكس، مؤكدًا أن تلك المنصات تمثل خطرا على شبابنا وعلى النشء وعلى الأطفال، وأن قوى التغريب وقوى العلمانية بل وقوى الأرض كلها تريد النيل من هؤلاء الشباب من خلال محو هويتهم وتشكيكهم في الثوابت، موضحًا أن ذلك يكون بأيادي الليبرالية والعلمانية التي تعمل على هدم الثوابت والمقدسات.

ويرى حمدي في تصريحات لـ "الفتح" ضرورة التصدي لهذا الأمر ولهذه الأفكار التي تبثها هذه المنصات، موضحًا أن هذا التصدي يكون من خلال فتح الأبواب للدعاة المعتدلين وعدم التضييق عليهم وفتح المساحة أمامهم، مطالبًا المؤسسات الرسمية الاهتمام بالشباب ومساعدة المؤسسات غير القادرة على استيعاب الشباب والوصول إليهم، مشددا على ضرورة التواصل مع الشباب في أماكنهم ووجود وسائل حديثة في التواصل معهم عبر منصات التواصل الاجتماعي الحديثة كتويتر وإنستجرام وغيرها.

وطالب نائب النور أن تكون هناك مجهودات مبذولة للوصول إلى حالة من حالات التوازن والمدافعة والممانعة من هذه الأفكار المنحرفة والمنحلة التي تبث هنا وهناك، مطالبًا بإعادة الدعاة المعتدلين إلى المساجد وإلى الندوات وإلى الدروس وعدم التضييق عليهم، محذرًا من ترك الشباب فريسة لهذا المحتوى الذي تبثه هذه المنصات؛ مما قد يدفعهم إلى الانحراف والتغريب وإلى الفساد أو يدفعهم والعياذ بالله إلى التكفير والصدام.


الفتح - النائب أحمد حمدي