وزير الصحة: سرعة الانتهاء من المشروعات الصحية على رأس الأولويات

  • 8
الفتح - خالد عبد الغفار

عقد الدكتور خالد عبدالغفار وزير الصحة والسكان، واللواء عصام سعد محافظ أسيوط، اجتماعًا مساء أمس الأحد، بحضور الدكتور الدكتور أحمد المنشاوي القائم بعمل رئيس جامعة أسيوط، وعدد من قيادات وزارة الصحة، وأعضاء مجلسي النواب والشيوخ بالمحافظة، وذلك عقب انتهاء جولة الوزير بعدد من المنشآت الطبية بمحافظة أسيوط.

ناقش الوزير مع أعضاء مجلسي النواب والشيوخ، المطالب والاحتياجات الطبية لأهالي محافظة أسيوط، بمختلف المدن والمراكز  والقرى التابعة لها، للوقوف على التحديات التي قد تواجه العمل بالمنظومة الصحية، بما يضمن حصول المواطنين على الخدمات الطبية بسهولة، حيث أكد الوزير المسؤلية المشتركة للجميع في متابعة الخدمات المقدمة للمواطنين.

وأوضح الدكتور حسام عبدالغفار المتحدث الرسمي لوزارة الصحة والسكان، أن الوزير أكد العمل على النهوض بالمنظومة الصحية بناءً على خرائط صحية جار العمل عليها بكل محافظة، مؤكدًا وضع سرعة الانتهاء من المشروعات الصحية على رأس الأولويات، لإحداث فارق في جودة الخدمات، بحيث يلمسها المواطن على أرض الواقع.

وأضاف أن الاجتماع ناقش مستجدات العمل بمشروعات التطوير الجارية ب 9 مستشفيات مركزية ونوعية وتخصصية، مؤكدًا أهمية القطاع الطبي بمحافظة أسيوط والذي يقدم خدماته لأكثر من 5 ملايين مواطن من خلال ‎87 مستشفى تابع لوزارة الصحة، إلى جانب المستشفيات الجامعية، ومستشفيات القطاع الخاص، و241 وحدة ومركز صحة أسرة.

وأشار «عبدالغفار» إلى أن الوزير  تطرق إلى العمل بمنظومة «التشخيص عن بعد» المتواجدة بمستشفيات (أسيوط العام، الإيمان العام، أبو تيج المركزي، ساحل سليم المركزي، القوصية المركزي)، حيث اطلع الوزير على معدلات تشخيص الحالات منذ بدء العمل بتلك المنظومة والتي بلغت 959 حالة، مؤكدًا أهمية تلك المنظومة في التيسير على المواطنين وتلقيهم التشخيص الطبي الدقيق، دون تحمل عناء التنقل بين مراكز المحافظة.

وأضاف أن الوزير تابع سير العمل بالمبادرة الرئاسية لإنهاء قوائم الانتظار في محافظة أسيوط، خلال العام الجاري، حيث تم إجراء 8231 عملية جراحية بمختلف التخصصات ضمن المبادرة.

الفتح - خالد عبد الغفار