• الرئيسية
  • الأخبار
  • داعية: التدين الصحيح يحتاج إلى ضبط البوصلة نحو الوحي بالارتواء منه والعمل به

داعية: التدين الصحيح يحتاج إلى ضبط البوصلة نحو الوحي بالارتواء منه والعمل به

  • 13
الفتح - القران الكريم

قال الدكتور محمد سعد الأزهري، الداعية الإسلامي ومدير مركز الفتح للدراسات، إن التدين الصحيح يحتاج إلى ضبط البوصلة نحو الوحي بالارتواء منه والعمل به، والإكثار من الكلام خطر كبير على الفِعال، فكثرة الجدل تمنع العمل، مستشهدا بقول الله تعالى:  ﴿الم 1 أَحَسِبَ النَّاسُ أَنْ يُتْرَكُوا أَنْ يَقُولُوا آَمَنَّا وَهُمْ لَا يُفْتَنُونَ 2 وَلَقَدْ فَتَنَّا الَّذِينَ مِنْ قَبْلِهِمْ فَلَيَعْلَمَنَّ اللَّهُ الَّذِينَ صَدَقُوا وَلَيَعْلَمَنَّ الْكَاذِبِينَ﴾ [العنكبوت: ١-٣].

وأكد الأزهري ي منشور له عبر "فيس بوك" أن القلب الموصول بالرب لا يُجلى إلا بألم ومحنة وفتنة. 

وأضاف الداعية الإسلامي أن العبد الفائز هو الذي يخرج من محنته بمنحة، ومن بلاءه بحكمة، ومن ضعفه بقوّة؛ لذلك من سار في طريق العزّة بلا قلب موصول بخالقه فإنه إلى السقوط أقرب، فالطريق محفوف بالمكاره، والزاد القليل لا يناسبه، ومن أراد المسير بلا زاد انقطعت به السُّبل فغوى وهلك، ومن الزاد: علم صحيح ونيّة خالصة وعمل شاقّ وصبرٌ مضيء واتباع بلا هوى أو تقليد لعالم، وكل ما عدا ذلك فخاخٌ قاتلة، وعونٌ كاذب، ودعوى بلا بيّنة.

ونصح الأزهري قائلا: اسأل ربك العون والمدد، فإنه لا ملجأ منه إلا إليه.. ولا تلتفت إلى غضب غاضب ولا مدح مادح، فإن أغلب الناس في عصر الهوى لا يستوثقون.


الفتح - القران الكريم