عاجل
  • الرئيسية
  • الأخبار
  • رسالة إلى أبناء الجيل.. "داعية": لا تكن من الذي يرث العزّ فيضيَّعه برعونته بل كن من الذي يرث القهر فيقهره بصدقه ورجولته

رسالة إلى أبناء الجيل.. "داعية": لا تكن من الذي يرث العزّ فيضيَّعه برعونته بل كن من الذي يرث القهر فيقهره بصدقه ورجولته

  • 28
الفتح - د. محمد سعد الأزهري

وجه الدكتور محمد سعد الأزهري، الداعية الإسلامي ومدير مركز الفتح للدراسات، رسالة إلى الشباب وإلى أبناء الجيل الحالي، مفادها: لا تكن من الجيل الذي يرث العزّ فيضيَّعه برعونته، بل كن من الجيل الذي يرث القهر فيقهره بصدقه ورجولته، ويُعيد زمن العزّ من جديد ﴿وَمَا ذَلِكَ عَلَى اللَّهِ بِعَزِيزٍ ﴾ [إبراهيم: ٢٠].

وواصل الأزهري رسالته في منشور له عبر "فيس بوك " قائلا: من يجتهد بصدق وبعلم فإنه يرسم جزءًا من هلال الأمس، ثم يأتي الجيل الجديد ليرسم الجزء الباقي ليصل إلى بدر جديد، بدر الاصطفاء والتمكين.

وأكد الداعية الإسلامي أن كل من يجتهد اليوم بصدق سيؤدي أكبر خدمة لنفسه وللأجيال القادمة في أنه يهيئ لهم طريق الرشاد، ومن ثمَّ يوفَّق لمقعد صدق عند مليك مقتدر، موضحا أن التحام الأجيال يؤدي إلى تكامل عناصر الخبرة مع القوة والحكمة والنشاط.

وتابع قائلا: الأجيال القوية هي الأجيال التي وضعت نفسها في باطن الأرض، ثم تمددت إلى أسفل كثيرًا، وإلى أعلى قليلًا، ويوم أن صعدت على السطح كانت شجرة طيبة؛ ﴿أَصۡلُهَا ثَابِتٌ وَفَرۡعُهَا فِي السَّمَاءِ﴾.


الفتح - د. محمد سعد الأزهري