• الرئيسية
  • الأخبار
  • "برهامي" عن تدنيس اليهود للمسجد الإبراهيمي بالرقص: أشبهوا عباد الأوثان لا أتباع الأنبياء

"برهامي" عن تدنيس اليهود للمسجد الإبراهيمي بالرقص: أشبهوا عباد الأوثان لا أتباع الأنبياء

  • 117
الفتح - تدنيس ساحات المسجد الإبراهيمي

علق الدكتور ياسر برهامي، نائب رئيس مجلس إدارة الدعوة السلفية، على واقعة تدنيس اليهود للمسجد الإبراهيمي بإقامة الحفلات الغنائية والرقص بداخله، قائلًا: حسبنا الله ونعم الوكيل، اللهم فرج كرب أمتنا.

واستشهد "برهامي" - في تصريحات خاصة لـ"الفتح"، بقول الله -تعالى- عن عباد الأوثان من مشركي قريش، وتدنيسهم للبيت الحرام بالتصفيق والتصفير: "وَمَا كَانَ صَلَاتُهُمْ عِندَ الْبَيْتِ إِلَّا مُكَاءً وَتَصْدِيَةً ۚ فَذُوقُوا الْعَذَابَ بِمَا كُنتُمْ تَكْفُرُونَ".

وأكد نائب رئيس مجلس إدارة الدعوة السلفية، على أن هؤلاء اليهود بفعلهم عند المسجد الإبراهيمي، أشبهوا عباد الأوثان لا أتباع الأنبياء.


تدنيس المسجد الإبراهيمي بالرقص والغناء 

وشهدت ساحات المسجد الإبراهيمي في مدينة الخليل، الأحد الماضي، اقتحاما من قبل مئات المستوطنين، الذين رقصوا في حرم المسجد الإبراهيمي على وقع الموسيقى الصاخبة.

وأدى المستوطنون في حرم المسجد طقوسا تلمودية بحجة الاحتفال بـ"رأس السنة العبرية"، ورددوا الأغاني العبرية.


الفتح - تدنيس ساحات المسجد الإبراهيمي