بعد وفاة 3 من شباب مطروح.. "يحي الصافي" يوجه عددا من النصائح لصائدي الصقور

  • 134
الفتح - صيد الصقور

وجه الشيخ يحيى الصافي سعد الله، الباحث والداعية الإسلامي، نصيحة لمن يمتهن مهنة صيد الصقور في الصحراء، وذلك بعد واقعة وفاة 3 من شباب محافظة مطروح في الصحراء الغربية، قائلًا: هواية الصيد ومهنته تحتاج إلى نصائح حتى لا يلقي الشباب أيديهم في التهلكة.

وتابع "الصافي" -في تصريحات خاصة لـ"الفتح"-: أن عليهم الخروج للصيد في مجموعات وبأكثر من سيارة حتى إذا تعثرت سيارة كان معهم غيرها، وكذلك وجود زاد من الطعام والشراب يكفيهم في رحلتهم، مؤكدًا على ضرورة أن يكون معهم نظام ملاحي حتى لا يضلوا في الصحراء.

وأوضح "الصافي" أن وجود نظام ملاحي أو هواتف تحدد أماكنهم ويستطيعون بها التواصل أمر هام، حيث أن الشباب ليس عندهم خبرة كبيرة في الاهتداء بالنجوم، مشيرًا إلى أن العرب في البوادي الأصل عندهم هذه الخبرة ولكن هذه الخبرة بدأت تنقرض، ولم يعد هناك من يُحسن الاهتداء بالنجوم بالليل فلا يضل.

وعن الحكم الشرعي لصيد الصقور، قال الشيخ يحيى الصافي: إن الخلاصة في الحكم الشرعي في صيد الصقور أنها من الجوارح، والجوارح والسباع الأصل أنه لا يجوز بيعها، ولكن استثنى من السباع والجوارح المعلمة أو التي عندها قابلية للتعليم، وبالتالي الصقور البرية - التي تصادي في الصحراء بلا شك عندها قابلية للتعليم-، وبالتالي صيدها وبيعها لتُعلم وهي عندها قابلية للتعليم أو مُعلمة -يعلمها صاحبها- ثم يبيعها فهذا جائز شرعًا وكسب حلال لا حرج فيه -إن شاء الله تعالى- وعلى هذا أفتى أهل العلم.

الفتح - صيد الصقور