• الرئيسية
  • الأخبار
  • رئيس رابطة تجار السيارات: يجب السماح باستيراد السيارات المستعملة والكهربائية لحل الأزمة الحالية

رئيس رابطة تجار السيارات: يجب السماح باستيراد السيارات المستعملة والكهربائية لحل الأزمة الحالية

  • 16
الفتح - سوق السيارات

قال أسامة أبو المجد، رئيس رابطة تجار السيارات: إنه ضد ظاهرة الأوفر برايس شكلًا وموضوعًا، ولكن الأزمة الحالية مزدوجة وناتجة من عدم تواجد السيارات في السوق، بسبب الأزمة الاقتصادية الحالية التي أثرت على أسعار الطاقة.

وتابع "أبو المجد" - في تصريحات تلفزيونية - أن الأوفر برايس كان متواجدا على بعض أنواع السيارات، ولكنه متواجد الآن على كل أنواع السيارات بسبب الأزمة العالمي، مشيرًا إلى أن السيارات المتواجدة في السوق أقل من الطلب، وهذا ما يزيد الأسعار.

ولفت إلى أن هناك حلول لأزمة السيارات الحالية تتمثل في إلغاء منع تصدير السيارات موديل العام السابق، مشيرًا إلى أن هناك ضرورة للسماح باستيراد السيارات المستعملة، خاصة السيارات الكهربائية، معقبًا: من المستفيد حاليًا من وقف استيراد السيارات المستعلمة، خاصة السيارات الكهربائية، لمصلحة من يتم وقف السيارات المستعملة.

وأوضح رئيس رابطة تجار السيارات، أن أزمة السيارات ناتجة عن أزمات عالمية مرورًا بكورونا والحرب الروسية الأوكرانية التي أثرت على كافة مصانع السيارات في الاتحاد الأوروبي، كما أن ارتفاع معدل التضخم العالمي أدى لزيادة أزمة السيارات.

وأضاف أن سعر الدولار في البنك المركزي ما يقرب من 19.5 جنيه، وفي السوق السوداء تجاوز هذا الرقم، مشيرًا إلى أن هناك أزمة في الدولار خلال الفترة الحالية، وعلى الجميع أن يتكاتف من أجل حل هذه الأزمة، خاصة أن الأسعار ارتفعت في كل دول العالم وليس في مصر فقط، معقبًا: لو حد ذهب إلى السعودية أو ألمانيا سيجد هناك ارتفاعًا في الأسعار.

ووجه رئيس رابطة تجار السيارات، نصيحة للمستهلك، قائلا: انصح المستهلك المضطر بالشراء، وغير المضطر فلديه الكثير من البدائل، مثل: شراء سيارة كسر زيرو، السيارات المستعملة يبدأ سعرها من 70 أو 80 ألف إلى ملايين الجنيهات، الوقت الحالي ليس أفضل وقت للشراء.

الفتح - سوق السيارات