فيديو | داعية: أعظم نعمة بعد الإسلام والتوحيد على العبد أن يرزق الحياء

  • 14
الفتح - رجب أبو بسيسة الكاتب والداعية الإسلامي

قال رجب أبو بسيسة الكاتب والداعية الإسلامي، إن أعظم نعمة بعد نعمة الإسلام على العبد والتوحيد أن يرزق الحياء، مضيفًا أن أصحاب المعصية لا حياء عندهم ويرفع منهم الحياء وأن صاحب المعصية فاحش متفحش ولذلك الله عز وجل في مخلوقاته أودع الحياء في بني آدم.

وأوضح أبو بسيسة أن الحيوانات والدواب لا يوجد لديها حياء تجدها على قارعة الطريق تفعل ما تفعل من المنكرات لكن المؤمن عندهم حياء.

وأكد الكاتب والداعية الإسلامي أنه إذا كان العبد لا يستحي وينشر المعصية ففيه شبه من الحيوانات والبهائم واذا كان العبد يستحي ففيه شبه من أعظم الملائكة بأنه عنده حياء ومؤمن يستحي.