داعية: القرآن هدى وشفاء لأهل الطاعة والإيمان وأهل المعصية محرومون من خيره

  • 11
الفتح - القرآن الكريم

قال رجب أبو بسيسة الكاتب والداعية الإسلامي إن القرآن الكريم إنما هو هدى لهم وشفاء للمؤمنين لأهل الطاعة والإيمان، مضيفًا أن أهل المعصية يحرمون، مشيرًا إلى قول الله عز وجل، "قل هو للذين أمنوا هدى وشفاء والذين لا يؤمنون في آذانهم وقر وهو عليهم عمى أولئك ينادون من مكان بعيد".

وأوضح أبو بسيسة في مقطع مرئي له عبر فيس بوك،  أن أهل الإيمان حينما يقرأون القرآن يزدادو إيمانًا وأما أهل الفسق والكفر حينما يقرأون القرآن لا يزدادون إلا بعدًا من الله سبحانه وتعالى: اولئك ينادون من مكان بعيد.

وتابع: "ولما يكون الإنسان هذا وصفه فاسق فاجر. هذا وصفه ماذا يفعل: الشياطين تسيطر عليه قال الله سبحانه وتعالى ومن يعش عن ذكر الرحمن يعشو يعني يعمى يعني لا يؤمن ولا يقرأ القرآن ولا يتصف بصفات أهل الطاعة وأهل الايمان ومن يعش عن ذكر الرحمن نقيض له شيطانا فهو له قرين".