أول رد أمريكي على هجوم قاعدة منطقة الشدادي بسوريا

  • 21
الفتح - القوات الأمريكية

أقرت قوات الاحتلال الأمريكي بأن هجوماً بالقذائف الصاروخية استهدف قاعدتها في منطقة الشدادي، بريف الحسكة الجنوبي بحسب ماذكرت وكالة الانباء السورية سانا.

 

وذكرت قوات الاحتلال الأمريكي التي تقود "التحالف الدولي" لمحاربة تنظيم "داعش" الإرهابي - في بيان لها - أن قذيفتين صاروخيتين سقطتا في قاعدتها في منطقة الشدادي بريف الحسكة الجنوبي، دون أن يسفر ذلك عن وقوع إصابات.

 

وفي السياق، أفادت مصادر محلية وإعلامية متطابقة، بسماع دوي ثلاثة انفجارات منتصف الليلة في أرجاء مدينة الشدادي، ناجمة عن سقوط صواريخ “كاتيوشا” على القاعدة الأمريكية في مديرية حقول نفط الجبسة.

 

وتابعت المصادر: إن استنفاراً كبيراً لقوات الاحتلال الأمريكي تشهده مدينة الشدادي وريفها مع تحليق مكثف للطيران المسير والمروحي في سماء المدينة، وانتشار كثيف لمسلحي ميليشيا “قسد”.

 

وشهدت الأشهر الأخيرة هجمات مكثفة استهدفت قواعد الاحتلال الأمريكي في سورية كان آخرها في السابع عشر من الشهر الجاري، حيث أعلنت قوات الاحتلال الأمريكي أن هجوماً صاروخياً استهدف قاعدتها العسكرية في “القرية الخضراء بحقل العمر النفطي” بريف دير الزور، وذلك بالتوازي مع زيادة الرفض الشعبي لوجود أي شكل من أشكال الاحتلال للأراضي السورية.

 

الفتح - القوات الأمريكية