الأطباء تطالب بقانون عادل للمسؤولية الطبية وتحذر من ممارسة الطب الدفاعي

  • 6
الفتح - أرشيفية

أصدر مجلس نقابة أطباء جنوب سيناء بيانًا طالب فيه أعضاء مجلس النواب بسرعة إصدار قانون المسؤولية الطبية على أساس من العدالة التي تحقق حماية الطبيب وحفظ حقوق المريض مؤكدة أن التأخر في العالم إصدار القانون بالصورة التي سبقت مصر فيها دول كثيرة، سيؤدي إلى تبني الأطباء في مصر ممارسات الطب الدفاعي بتجنبهم مناظرة المرضى في الحالات محتملة المضاعفات حماية لأنفسهم من التعرض للحبس والعقوبة الجنائية.

كما أكدت نقابة أطباء جنوب سيناء في بيانها على التضامن والدعم لطبيب التخدير تامر غنيم أستاذ التخدير والرعاية المركزة بطب الإسكندرية والمحبوس حاليًا على ذمة قضية مهنية موجه إليه فيها تهمة الإهمال الطبي.

فيما أصدرت نقابة أطباء الإسكندرية بيانًا وضحت فيه موقفها والخطوات التي اتخذتها حيال القضية المثارة حاليًا في الوسط الطبي والخاصة بأستاذ التخدير والعناية المركزة بطب الإسكندرية الدكتور تامر غنيم والمحبوس على ذمة قضية مهنية منذ الأحد ٢٠ نوفمبر الجاري.

كما أعلنت نقابة أطباء الإسكندرية موقفها من قانون المسؤولية الطبية.

 وقال البيان الصادر عن نقابة أطباء الإسكندرية إن مجلس نقابة أطباء الإسكندرية في حالة انعقاد دائم منذ بداية أزمة د. تامر غنيم وإن نقيب الأطباء ووفدا من النقابة زاروا الطبيب أكثر من مرة، كما قام نقيب أطباء الإسكندرية بالتواصل مع المستشار المحامي العام لنيابات الإسكندرية، وأضاف البيان أن مجلس نقابة أطباء الإسكندرية والنقابة العامة للأطباء يقوموا بالتنسيق مع أسرة الطبيب ومحاميه للمشاركة القانونية في الدفاع عن الدكتور تامر غنيم.

وناشد مجلس نقابة أطباء الإسكندرية في بيانه الأطباء بعدم تداول مستندات أو شهادات تخص القضية على مواقع التواصل الاجتماعي لاحتمال أضرارها بسير التحقيقات وطالب المجلس من لديه مستندات أو شهادات أن يتواصل مع نقابة الأطباء أو تقديمها إلى جهات التحقيق المختصة.

وأكدت نقابة أطباء الإسكندرية أن محاسبة الأطباء بالقوانين السارية ومنها قانون العقوبات هي المطبقة على الأطباء في العمل المهني، وأنه لا بد من صدور قانون عادل للمسؤولية الطبية يوفر الحماية للفريق الطبي ويحفظ حقوق المريض على السواء.

الفتح - أرشيفية