فساد أ م صراع نفوذ.. موجة إقالات بمخابرات العراق

  • 12
الفتح - العراق

قرارات وتغييرات واسعة تخص قيادات عليا في جهاز المخابرات الوطني اتخذتها الحكومة العراقية، وسط اختلاف التقديرات بشأن ما إن كان دافعها "مكافحة الفساد"، أم صراع نفوذ القوى السياسية والمحاصصة.

وتقول مصادر عراقية لـ"سكاي نيوز عربية" إنه جرت إقالات لمدراء في جهاز المخابرات بدعوى مكافحة الفساد، أو أن هذا جزء من محاولة قوى "الإطار التنسيقي" المقربة من إيران، والتي دعمت وصول محمد شياع السوداني في الوصول لرئاسة الوزراء، للسيطرة على الجهاز.


وتشمل القرارات الأخيرة:

- إقالة مدير الأمن ومدير المراقبة ومدير عام الفنية ومدير عام الإدارية في الجهاز.

- أصدرت الهيئة العليا لمُكافحة الفساد قرار ضبط وإحضار ومنع سفر بحق الرئيس السابق لجهاز المخابرات، القاضي رائد جوحي، على خلفية تهمة التراخي في تنفيذ أمر القبض الصادر بحق أحد مديري عمليات المخابرات الهارب، اللواء ضياء عبدالعزيز الموسوي.

- في خطوة أوسع، قرر السوداني وضع الجهاز تحت إشرافه الشخصي المباشر.


الفتح - العراق