وزير الري: مصر من أكثر دول العالم التي تعاني من الشح المائي

  • 15
الفتح - وزارة الري

أكد وزير الموارد المائية والري الدكتور هاني سويلم، أن مصر تعد من أكثر دول العالم التي تعاني من الشح المائي، ولذلك تبذل الدولة المصرية جهودا كبيرة اعتمادا على قواعد وأسس علمية لمواجهة التحديات المائية الناتجة عن محدودية الموارد المائية والتأثيرات السلبية للتغيرات المناخية، من خلال تنفيذ العديد من المشروعات الكبرى في مجال إعادة استخدام مياه الصرف الزراعي، بهدف تنفيذ مشروعات للتوسع الزراعي لتحقيق الأمن الغذائي ومواجهة التصحر مثل مشروعات بحر البقر والحمام والمحسمة.

وذكر بيان لوزارة الموارد المائية والري، أن الدكتور سويلم قد تلقى تقريرا من رئيس مصلحة الميكانيكا والكهرباء الدكتور أيمن السيد، بشأن أعمال الاستلام النهائي لمحطة السلام الرئيسية بمحافظة بورسعيد.

وقال الوزير: إنه تم إنشاء محطة السلام الرئيسية بعدد 7 وحدات بتصرف 11 م3/ ثانية للوحدة، وذلك ضمن منظومة معالجة مياه مصرف بحر البقر، حيث تقوم المحطة برفع 5.6 مليون متر مكعب/ يوم لمحطة المعالجة.

وأضاف أنه روعي في تصميم المحطة أن تكون بأعلى تكنولوجيا، وأن تكون المعدات المستخدمة بها موفرة للطاقة، ويتكون مبنى المحطة من عنبر الطلمبات وموزع الجهد المنخفض وبادئ حركة وموزع الجهد المتوسط، بالإضافة إلى غرفة المراقبة والتشغيل والتحكم، حيث تم تزويد المحطة بنظام تحكم آلي في التشغيل من خلال استخدام أحدث أجهزة التحكم المبرمجة بما يضمن سلامة التشغيل للمعدات بالمحطة، كما أن نظام التشغيل مزود بأجهزة إنذار في حالة حدوث أعطال، ويتم تغذية المحطة من أكثر من خط تغذية كهربية لضمان استمرارية عمل المحطة دون توقف، كما تشتمل إنشاءات المحطة على مبنى إداري ومخازن وآخر سكني للعاملين ومسجد.

جدير بالذكر أن محطة معالجة مياه مصرف بحر البقر مسجلة في موسوعة "جينيس" باعتبارها المحطة الأكبر لمعالجة المياه على مستوى العالم بتصرف 5.6 مليون م3/ يوم، وتضم 4 وحدات بتصرف 1.4 مليون م3/ يوم/ وحدة.

الفتح - وزارة الري