أحمد الشحات: نزعة الاستعمار لازالت تطغى على فرنسا تجاه بلاد المغرب العربي

  • 19
الفتح - أحمد الشحات الباحث في الشئون السياسية والفكرية

قال أحمد الشحات الباحث في الشئون السياسية والفكرية، إن تصريح الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون يدل على النزعة الاستعمارية الاستيطانية لدى فرنسا وهذه الدول التي تزعم أنها متحضرة إلا أن نزعتها في الاحتلال والخراب تطغى عليها مؤكدًا أن فرنسا وغيرها منذ الاستعمار خرجوا ولم يخرجوا من هذه الدول التي أذاقوها ويلات الاحتلال سنوات عديدة.

وأوضح الشحات في تصريحات لـ"الفتح"، أن فرنسا وبريطانيا عندما خرجوا من بلاد أفريقيا والمغرب العربي، لم يخرجوا إلا بعد ضمان أن تظل التبعية الفكرية والثقافية والهوية المجتمعية التابعة للغرب وعلى رأسها اللغة والثقافة الخاصة بهم كما هي متغلغلة في هذه الأوطان وكأنهم لم يخرجوا، مشيرًا إلى أن أي تغير في هذا الأمر يعكر عليهم صفو ما يريدون.

وأكد الباحث أننا نستطيع أن نفهم من ذلك التصريح أن فرنسا دولة الاحتلال التي أذاقت دول كثيرة ذل الاستعمار لسنوات عدة، لازالت تطمح في أن تستعمر دول المغرب العربي ولو ثقافيُا ولغويا واقتصاديًا، سائلًا الله عز وجل أن يجليهم عن بلاد المسلمي بكل المعاني حسًا وواقعا وفكرًا وثقافة ولغة.

ويذكر أن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون قال إن اللغة الفرنسية تراجعت في دول المغرب العربي مقارنة بوضعها قديمًا، مشددا على ضرورة استعادة مكانتها اللغة الفرنسية في بلاد المغرب، وأكد على أن استعادة مكانة اللغة الفرنسية في تلك البلاد ضرورة وتحدي حقيقي، منبهًا إلى أهمية انتشار اللغة الفرنسية في المغرب العربي وقارة إفريقيا.

الفتح - أحمد الشحات الباحث في الشئون السياسية والفكرية