• الرئيسية
  • الأخبار
  • "حجازي" يكشف ملامح امتحانات الثانوية العامة.. عودة الأسئلة المقالية وإلغاء التصحيح الإلكتروني وإعادة توزيع الدرجات أبرزها

"حجازي" يكشف ملامح امتحانات الثانوية العامة.. عودة الأسئلة المقالية وإلغاء التصحيح الإلكتروني وإعادة توزيع الدرجات أبرزها

  • 11
الدكتور رضا حجازي، وزير التربية والتعليم والتعليم الفني

أعلن الدكتور رضا حجازي، وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، عن تفاصيل امتحانات الثانوية العامة  للعام الدراسي 2022/2023، مشددًا على أن الوزارة سوف تتصدى للغش، وإتاحة الفرصة لمبدأ تكافؤ الفرص بين الطلاب، مضيفًا "سيتم إجراء امتحان تدريبى للطلاب".

واتسمت مجمل تصريحات "حجازي" بالتشابه مع العام الماضي، عدا الاختلافات الجوهرية التي تتمثل في: إلغاء امتحانات التابلت، وإعادة الأسئلة المقالية بنسبة 15% من إجمالي الامتحان، وإلغاء التصحيح الإلكتروني، وإعادة توزيع الدرجات مع الإبقاء على عدد الأسئلة.

وترى الدكتور ماجدة نصر، نائب رئيس جامعة المنصورة سابقا وعضو مجلس النواب السابق، أن التذبذب في الأنظمة التعليمية والتراجع الشديد عن كل ما كان في المرحلة السابقة مع الوزير السابق طارق شوقي ينبغي تقييمه، فائلة "إذا كانت هناك عيوب في النظام السابق كان يجب معالجتها مع البناء على ما تم وعدم الرجوع لإلغاء كل هذه الأنظمة وامتحانات التابلت، خاصة أن هذه الدفعة التي ستمتحن هذا العام في الثانوية العامة أخذت على هذا النظام من التابلت والتصحيح الإلكتروني وتأقلمت عليه خلال العامين الماضيين".

وأوضحت "ماجدة" – في تصريحات خاصة لـ "الفتح" – أن التصحيح الورقي واليدوي في ظل هذه الظروف من نقص في المعلمين ليس الأصح، مؤكدة أنه لا توجد سياسة أو تخطيط للتعليم بشكل عام، وعندما كانت في مجلس النواب نادت بعمل مفوضية للتعليم لوضع السياسة العامة للتعليم المصري ويقوم أي وزير بتنفيذها، لكن أن تكون لكل وزير يأتي فكرة معينة يقوم بتطبيقها ويرمي كل ما بناه من سبقه فهذا تراجع شديد، مشيرة إلى أن الميزة الوحيدة فيما تم الإعلان عنه هو عودة الأسئلة المقالية من جديد بجانب أسئلة الاختيار من متعدد؛ لأن الاختيار من متعدد يقيس مهارة واحدة، والأسئلة المقالية تقيس أكثر من مهارة بجانب المهارة التي يأخذها من أسئلة الاختيار من متعدد.

وشددت البرلمانية السابقة، على ضعف نسبة الأسئلة المقالية؛ فليست النسبة الصحيحة هي ما تم الإعلان عنه لقياس كل المهارات عند الطالب، مطالبة بأن يكون هناك تنوع أكبر في الأسئلة بحيث تقيس جميع المهارات لدى الطلاب، قائلة: قد يكون الوزير رضا حجازي أراد إعادة تشكيل نظام الامتحانات بالتدريج، خاصة أن هذه الدفعة أخذت على أسئلة الاختيار من متعدد، متسائلة "هل إلغاء امتحانات التابلت والتصحيح الإلكتروني بشكل وقتي فقط لحين إصلاح البنية التحتية للمنظومة الإلكترونية وضبطها مع وزارة الاتصالات لعدم حدوث ما كان يقع في السابق من قطع للإنترنت مع ضغط الطلاب في وقت واحد أم أن الإلغاء نهائي ولن تتم العودة إليه مرة أخرى؟".

الدكتور رضا حجازي، وزير التربية والتعليم والتعليم الفني