• الرئيسية
  • الأخبار
  • نمتلك الإمكانيات.. النائب أحمد حمدي لـ"وزير السياحة": أين نصيب مصر من الدخل العالمي للسياحة العلاجية؟

نمتلك الإمكانيات.. النائب أحمد حمدي لـ"وزير السياحة": أين نصيب مصر من الدخل العالمي للسياحة العلاجية؟

  • 32
الفتح - نائب حزب النور أحمد حمدي

طالب النائب أحمد حمدي، عضو مجلس النواب عن حزب النور، الحكومة ببذل مزيد من الاهتمام بالسياحة العلاجية باعتبارها رافدا من روافد الدخل القومي، مؤكدا أن مصر تمتلك الإمكانيات، متسائلا: أين نصيب مصر من الدخل العالمي الكبير للسياحة العلاجية؟

وقال حمدي في كلمته التي ألقاها في الجلسة العامة للبرلمان، إن معظم السياح كانوا يأتوا إلينا من روسيا وأوكرانيا، وبسبب الأزمة العالمية بينهما تأثر قطاع السياحة المصري، ومن ثم نحن بحاجة إلى أن نبحث عن أنواع أخرى من السياحة، كالسياحة التعليمية، مشيرا إلى أن مصر لديها الجامعات الأهلية التي تفتح أبوابها، ولذا يجب العمل على تشجيع العرب والأفارقة أن يدرسوا عندنا.

كما طالب حمدي بأن تتبنى وزارة السياحة أفكارا أخرى وأنواعا أخرى من السياحة، كسياحة المؤتمرات والمعارض باعتبارها رافدًا جديدً، مؤكدا أننا نحتاج إلى روافد جديدة ونحاول أن نستغني عن سياسة القروض والديون ببدائل جديدة وبفرص عمل.

وطالب نائب النور وزارة السياحة بالعمل على تطوير السياحة العلاجية، متسائلا: هل لدى الوزارة مندوب أو مسؤول عن السياحة العلاجية والاستشفائية؟! كما تساءل أين نصيب مصر من الدخل العالمي الكبير للسياحة العلاجية؟

ويرى حمدي أن السياحة العلاجية يجب أن تستند لـ 4 أركان، موضحا أن الركن الأول يتمثل في البنية التحتية، مؤكدا أن مصر لديها الآن الطرق والمطارات. بينما يتمثل الركن الثاني في المؤسسات العلاجية الحكومية والخاصة، أما الركن الثالث فهو الدعاية التسويقية، فيما يتمثل الركن الرابع في رؤية الحكومة.

وأشار نائب النور أن السياحة العلاجية تحقق سنويا ما يزيد عن 104 مليار دولار، فضلا عن النمو المتوقع بحلول عام 2027، مطالبا بأن تكون لمصر حصة في هذه السياحة، خاصة وأننا نمتلك الإمكانيات ولدينا أماكن مهمة، مثل عيون موسى والواحات البحرية ووادي النطرون، وغيرها من الأماكن التي تقصد لعلاج العديد من الأمراض المختلفة، فضلا عن أننا نمتلك العديد من مراكز ومستشفيات الكلى وغيرها من المؤسسات العلاجية.


الفتح - نائب حزب النور أحمد حمدي