• الرئيسية
  • الأخبار
  • تعليقًا على "حرق المصحف".. باحث: المجتمعات الغربية يتملكها الهلع من انتشار الإسلام فيها

تعليقًا على "حرق المصحف".. باحث: المجتمعات الغربية يتملكها الهلع من انتشار الإسلام فيها

أوروبا لديها هواجس من تحول الإسلام ليكون الديانة رقم واحد

  • 20
الفتح - أوروبا لديها هواجس من تحول الإسلام ليكون الديانة رقم واحد

قال الدكتور بشير عبد الفتاح، الخبير بمركز الأهرام للدراسات السياسية والاستراتيجية: إن واقعة حرق نسخة من المصحف في السويد، ليست الأولى من نوعها، منوهًا بأنها حدثت أكثر من مرة في السابق.

وأضاف "عبد الفتاح" -خلال مداخلة هاتفية لبرنامج «حضرة المواطن»، عبر فضائية «الحدث اليوم»، مساء اليوم الثلاثاء- أن بعض فئات المجتمعات الغربية، يتملكها الهلع من انتشار الإسلام فيها، خاصة مع تراجع الإقبال العالمي على الأديان الأخرى.

وأشار إلى صدور تقرير في الولايات المتحدة منذ أيام، أفاد ببيع الكنائس وتحوليها لمحال تجارية، لافتًا إلى أن هناك تراجعًا في أعداد المترددين على دور العبادة، في الوقت الذي ينتشر فيه الإسلام بشكل كبير.

ونوه خبير العلاقات الدولية، بأن أوروبا لديها هواجس، من تحول الإسلام ليكون الديانة رقم واحد في غضون سنوات معدودات، قائلًا: إن الإسلام يروج لقيم ومبادئ، تختلف عن نمط الحياة في القارة العجوز.

ولفت إلى أن الأمر أدى إلى إقبال بعض المتطرفين على الأفعال المرفوضة من الإساءة للمسلمين وحرق المصحف والاعتداء على المساجد، موضحًا أن ظاهرة «الإسلاموفوبيا» تعني الشعور المرضي لكراهية الإسلام، وتبني ممارسات عدوانية ضده وضد المؤسسات الدينية.

الفتح - أوروبا لديها هواجس من تحول الإسلام ليكون الديانة رقم واحد