• الرئيسية
  • الأخبار
  • الهداية غير الذكاء.. داعية: الشخص العظيم هو من استسلم لخالقه ولم يزعم أن عقله يمكن أن يكذّب خبرا من الله

الهداية غير الذكاء.. داعية: الشخص العظيم هو من استسلم لخالقه ولم يزعم أن عقله يمكن أن يكذّب خبرا من الله

  • 13
الفتح - الداعية الإسلامي محمد سعد الأزهري

أكد الداعية الإسلامي محمد سعد الأزهري، أن الذكاء لم يكن يوماً مقياساً للحق، وأن الحصول على المناصب العلمية ولا التخصصية ولا الصعود للقمر ولا النزول لأعماق البحار دليل على عظمة الشخص. 

وأضاف "الأزهري": فنحن لدينا الياباني والصيني والهندي والأمريكى والألماني ممن يعبدون بقرةً وصنماً وممن يُلحدون ويكفرون، رغم اطلاعهم على قول الله عياناً بياناً "سنريهم آياتنا في الآفاق وفي أنفسهم حتى يتبين لهم أنه الحق"، موضحًا أن الشخص العظيم بحق هو من اختاره الله لهدايته فاستسلم لأمر وأيقن بخبره ولم يزعم يوماً أن عقله يمكن أن يكذّب خبرا من خالقه!. 

وأشار إلى أن الهداية غير الذكاء، لذا اسألوا الله الهداية ولا تنجرفوا نحو همهمات أموات الغد، وتراب المستقبل، فهم لا يساوون عند الله جناح بعوضة. 

جاء ذلك تذكيرًا للشباب والفتيات الذين تعلقوا بالحياة المادية وتأثروا بالتيارات العلمانية، فظنوا أن الاستسلام لأمر الله ورسوله يصادم العقل والعلم وأن ذكاءهم هو سبيل تقدم الأمم.