• الرئيسية
  • الأخبار
  • هل يمكن استخدام المضادات الحيوية لعلاج التهاب الجيوب الأنفية؟ ​هيئة الدواء توضح

هل يمكن استخدام المضادات الحيوية لعلاج التهاب الجيوب الأنفية؟ ​هيئة الدواء توضح

  • 12
الفتح - هيئة الدواء المصرية

قالت هيئة الدواء المصرية: إن التهاب الجيوب الأنفية الحاد ينتج عن العدوى الفيروسية المصاحبة لنزلات البرد، وتسمى هذه الحالة أيضًا بالتهاب الجيوب الأنفية الفيروسى، وأضافت هيئة الدواء: يحدث التهاب الجيوب الأنفية البكتيرى بشكل أقل شيوعًا. ​

ونصحت هيئة الدواء المصرية، بضرورة عدم استخدام المضادات الحيوية لعلاج التهاب الجيوب الأنفية إلا بعد الرجوع إلى الطبيب واستشارة الصيدلى فى طريقه الاستخدام؛ إذ إن أغلب حالات التهاب الجيوب الأنفية الحادة يمكن علاجها دون استخدام مضاد حيوى. ​

وقالت هيئة الدواء المصرية: إن البكتيريا المقاومة للمضادات الحيوية تحدث نتيجة للاستخدام الخاطئ أو المفرط للمضادات الحيوية.

وأضافت هيئة الدواء المصرية، أنه يمكن التقليل من قدرة البكتيريا على مقاومة المضادات الحيوية؛ وهو ما يتطلب استكمال جرعات المضاد الحيوى التى وصفها الطبيب حتى النهاية.

وتابعت هيئة الدواء، أنه لابد من تجنب استخدام المضادات الحيوية بجرعة واحدة فقط، مثل: "حقنة البرد" أو "مجموعة البرد" وأضافت أن استخدام جرعة واحدة فقط من المضاد الحيوى يتيح الفرصة لظهور بكتيريا مقاومة له؛ وبالتالى المضاد الحيوى سيكون بلا تأثير إذا احتجت لاستخدامه فيما بعد. 

وأشارت هيئة الدواء، إلى أن المضادات الحيوية لا تعالج نزلات البرد؛ إلا إذا صاحبها عدوى بكتيرية بناءً على تشخيص الطبيب.

وقالت: إنه لا يوجد مضاد حيوى لعلاج الفيروس المخلوى التنفسى لكونه فيروس وليس بكتيريا وأضافت: "لا يوجد لقاح للفيروس المخلوى بسبب التغير الدورى لكن هناك علاج يتم تقديمة للمصابين بالفيروس".

وأكدت هيئة الدواء المصرية، أن الفيروس المخلوى التنفسى مرض ليس خطيرا ولكن نسب انتشاره عالية وفترة حضانة الفيروس من 4 إلى 6 أيام وفترة التعافى تستغرق من أسبوع إلى أسبوعين.