تطعيم 6 ملايين و367 ألف مواطن ضمن حملة طرق الأبواب للتطعيم ضد فيروس كورونا

  • 8
الفتح - فيروس كورونا

أعلنت وزارة الصحة والسكان، تطعيم 6 ملايين و367 ألف و376 مواطنا، من خلال حملة طرق الأبواب للتطعيم ضد فيروس كورونا، منذ انطلاقها في 29 يناير الماضي وحتى 15 مارس الجاري، وذلك ضمن جهود الوزارة لرفع المناعة المجتمعية، والحفاظ على مكتسبات الدولة المصرية في مواجهة الوباء.

وأوضح الدكتور حسام عبد الغفار، المتحدث الرسمي لوزارة الصحة والسكان، أن الحملة تأتي في إطار توجيهات القيادة السياسية بالتوسع في خطة التطعيمات، ولمساعدة كل مواطن في الحصول على اللقاح المضاد للفيروس، بالجرعات (الأولى والثانية والتنشيطية).

وأشار «عبد الغفار» إلى أن المرحلة الأولى من الحملة شملت محافظات (المنوفية، المنيا، أسيوط، قنا، القليوبية)، بينما شملت المرحلة الثانية والتي انطلقت في 5 مارس الجاري، محافظات (الشرقية، الدقهلية، كفر الشيخ، دمياط، أسوان)، موضحًا أنه وفقًا لتوجيهات الدكتور خالد عبدالغفار وزير الصحة والسكان، فإن فرق الحملة تؤدي مهامها من «بيت لبيت» بجميع القرى والمراكز، للوصول إلى المواطنين في منازلهم، وذلك من خلال فريق مُجهز ومُدرب على أعلى مستوى من الكفاءة، لتطعيم المواطنين والتسجيل في المنظومة الإلكترونية للتطعيم ضد فيروس كورونا. 

ومن جانبه، أشار الدكتور عمرو قنديل، مساعد وزير الصحة والسكان لشؤون الطب الوقائي، إلى أن محافظة أسيوط سجلت في المرحلة الأولى أعلى معدل في تطعيم المواطنين، حيث بلغ عدد المطعمين مليون و265 ألف و743 مواطنا، وفي محافظات المرحلة الثانية، كانت «الشرقية» صاحبة المعدل الأعلى بتطعيم 487 ألف و203 مواطنا، مؤكدًا أن الحملة تجوب جميع القرى والنجوع والمراكز، لتحقيق أهدافها بالوصول إلى كافة المواطنين وتيسير تقديم التطعيمات لهم. 

وأكد «قنديل» حرص الوزارة، على تقديم كافة سبل الدعم، وتوفير جميع أنواع التطعيمات، وكافة المستلزمات، في ظل خطة عمل تساهم في تحقيق أهداف الحملة ووصول الخدمة لجميع المستهدفين، ورفع المناعة المجتمعية، حفاظًا على صحة وسلامة المواطنين، لافتًا إلى حرص الوزارة على توفير كافة التسهيلات اللازمة للفرق الطبية، والمتابعة اليومية لانتظام سير الحملة بجميع المراكز والوحدات الصحية في المحافظات المستهدفة.