معلومات تهمك عن فترة التسنين لطفلك

  • 156
فترة التسنين

قد يكون التسنين كابوسا لك ولابنك؛ فهو مؤلم جدا لابنك، وربما يسبب له طفحا جلديا، أو زيادة خفيفة في درجة حرارته؛ فيصبح عصبيًا سريع الغضب، يبكي باستمرار ولا ينام؛ وبالتالي لن تنامي أنت أيضا. ولكن ليس كل الرضع يتعرضون للألم أثناء فترة التسنين، وفي هذه الحالة ستكونين محظوظة.

علامات التسنين بالطبع: هناك علامات تعرفين بها عندما يبدأ ابنك في التسنين، ومعرفتها بالتأكيد تسهل من العملية بعض الشيء.

أشهر هذه العلامات:

• زيادة الترييل، والكحة في بعض الحالات؛ بسبب زيادة اللعاب.

• يبدأ طفلك في عض كل شيء وأي شيء.

• في بعض الأوقات يرفض الأكل لإحساسه بالألم ويصبح عصبيا.

• يحك ذقنه باستمرار ويشد أذنيه.

• تحدث له بعض أعراض مشابهة للبرد. متى يبدأ كابوس التسنين؟ لا يبدأ تكوين الأسنان - كما يعتقد كثير من الناس - بعد ولادة الطفل؛ ولكن الحقيقة أن التسنين يبدأ في مرحلة مبكِّرة من حياة الجنين داخل رحم الأم، حيث يبدأ تكوين الأسنان في الشهر الخامس من حياة الجنين، ويبدأ ترسّب الكالسيوم (تكلس السن) في هذه المراحل المبكرة، ويستمر النمو والتكلس لمراحل متفاوتة بعد الولادة، وتنمو الأسنان في خنادق عميقة داخل الفكين العلوي والسفلي.

• بداية ظهور الأسنان قد تمتد من الشهر السادس حتى الشهر الثاني عشر.

من المهم ألا تقلقي من أي تأخير بسيط، ففي النهاية سيحصل ابنك على أسنانه اللبنية كاملة. بعض الرضع قد تظهر لهم أسنان من الأسبوع الأول وهو أمر لا يدعو للقلق. أما إذا حدث تأخر ملحوظ بشكل كبير، استشيري الطبيب.

كيف يمكنك مساعدة ابنك على تحمل كابوس التسنين؟

أعطيه عضاضة أو لعبة مطاطية، أو قطعة قماش نضيفة، أو حتى اصبعك. المهم أن يكون ما تعطينه نظيفا وكبير كفاية ألا يبتلعه. يمكنك أيضا أن تعطية فواكه مهروسة أو زبادي، أو زجاجة باردة من الماء حسب ما يفضله ابنك. سوف يحيرك ابنك بعض الشيء ولن تجدين بسهولة ما قد يريحه من الألم الذي يشعر به، المهم أن تستمري حتى تجدين أفضل حل. وإن لم تجدي أي حل، استشيري طبيبا ليعطيك دواء لألام التسنين.

قومي باستمرار بالمسح على وجه ابنك بمنديل مبلل لإزالة اللعاب الذي يسيل منه؛ حتى تتجنبين حدوث طفح جلدي، وحاولي أيضا أن تدلكي اللثة بأصبعك باستمرار لتخففي من الألم الذي يشعر به.

فترة التسنين