• الرئيسية
  • الأخبار
  • رئيس تحرير "الوطن" السودانية لـ"الفتح": الجيش فتَّت القوة الصلبة لـ"الدعم السريع".. والمليشيا تعتمد على الاستقطاب القبلي الآن

رئيس تحرير "الوطن" السودانية لـ"الفتح": الجيش فتَّت القوة الصلبة لـ"الدعم السريع".. والمليشيا تعتمد على الاستقطاب القبلي الآن

  • 80
الفتح - أشرف إبراهيم رئيس تحرير جريدة "الوطن" السودانية

قال أشرف إبراهيم، رئيس تحرير جريدة "الوطن" السودانية والمحلل السياسي السوداني: إن القوة الصلبة لمليشيا "الدعم السريع" فُتِّتت من الناحية العملية عبر استراتيجية استنزاف محكمة اتبعها الجيش باستهداف التجمعات بالطيران والمدفعية، والعمل الخاص للقوات المسلحة والأجهزة العسكرية، بينما لم يخسر الجيش على مستوى المورد البشري كثيرًا.

وأضاف إبراهيم في تصريح خاص لـ"الفتح": المليشيا تعتمد الآن على الاستقطاب والتجنيد القبلي، والقبائل أيضًا تشهد خلافات حول الموقف من تلك المليشيا بعدما فقدت الكثير من منسوبيها.

وأردف أن اعتداء "الدعم السريع" على البنية التحتية للاتصالات يشير إلى حالة فقدان أمل ويأس بعد الانتصارات الكبيرة التي حققها الجيش خلال المرحلة الفترة الأخيرة. مؤكدًا أن انقطاع الاتصال يؤثر في "الدعم السريع" أكثر من الجيش، وستتواصل عمليات الجيش بذات الوتيرة لأن للقوات المسلحة وسائل وبدائل أخرى للاتصال.

وتابع المحلل السياسي السوداني أن قطع الاتصالات يؤثر كثيرًا في أوضاع المواطنين، لا سيما أن كثيرًا منهم يعتمد على التحويلات البنكية والتطبيقات المصرفية، ومع الحرب زادت الحاجة لهذا النوع من التعامل، فضلًا عن أن الاتصال حق أصيل وما فعلته المليشيا انتهاك صارخ لحقوق المواطن السوداني، ويأتي امتدادًا لجرائمها منذ بداية الحرب وحتى هذه اللحظة.

وبسؤاله عما خبر وجود اعتقالات في صفوف الجيش، أشار إلى أن الناطق الرسمي باسم القوات المسلحة السودانية نفى وجود أية محاولة عصيان أو انقلاب عسكري، وما حدث كان عبارة عن توقيف لبعض الضباط لمخالفة التعليمات والتوجيهات العسكرية من القيادات العليا في التعامل مع المعركة العسكرية، وهي خلافات في وجهات نظر بشأن تسريع أو إبطاء سير المعارك، ومتوقع أن ينتهي توقيفهم ويعودوا لعملهم في أي لحظة، وليس من المتوقع أن يؤثر ذلك في الجيش، وقد صرح مساعد القائد العام أول أمس بأن القوات المسلحة متماسكة وتتهيأ للانتصار الشامل على المليشيا.