تسليم 110 عقد عمل بالقطاع الخاص لذوي الهمم بالإسكندرية

  • 9
الفتح - وزير العمل ومحافظ الإسكندرية في دعم ذوي الهمم

سلم اللواء محمد الشريف، محافظ الإسكندرية، برفقة حسن شحاتة، وزير العمل، اليوم الأحد، 110 عقد عمل لذوي الهمم، للعمل بشركات قطاع خاص بالمحافظة، و15 ماكينة خياطة جوائز لأوائل الخريجين من عربة التدريب المهني المتنقلة التابعة للوزارة، لتساعدهم على إقامة مشروعات صغيرة توفر لهم حياة كريمة، وكذلك شهادات إتمام التدريب المهني للمتدربين والمدربين، بمراكز التدريب الثابتة التابعة للمديرية، على المهن التي يحتاجها سوق العمل.

جاء ذلك خلال جولة للوزير بمحافظة الإسكندرية، تشمل افتتاح معرض لمنتجات خريجين من هذه الدورات التدريبية التي تنظمها الوزارة للشباب وبالمجان، وزيارة لمواقع عمل وإنتاج.

وتضمنت الفعاليات عرض فيديو رصد نشاط “المديرية” في مجال التدريب، وتوفير فرص العمل بالتعاون مع القطاع الخاص، خاصة لذوي الهمم، تنفيذًا لتعليمات الرئيس عبد الفتاح السيسي بدمجهم في سوق العمل.

وشهد “المحافظ” و”الوزير” مراسم توقيع بروتوكول تعاون بين المديرية وفندق هيلتون جرين بلازا، بشأن التعاون لتدريب ذوي الهمم في مجالات الأعمال الفندقية بهدف التدريب على مهن ومهارات خاصة بأعمال الفندقة “المطابخ – الإشراف الداخلي – الأغذية والمشروبات – التحضير والتجهيز” وذلك في إطار الجهود التي تبذلها الدولة من خلال تنفيذ إستراتيجية وزارة العمل في مجال التدريب والتشغيل.

وفي كلمته، قدم اللواء محمد الشريف، محافظ الإسكندرية، الشكر لوزير العمل، مؤكدًا أن الدولة ماضية بجدية في مسيرة الجهود الهادفة للتعامل مع ذوي الهمم بما يستحقونه من كرامة واحترام.

وأكد الشريف، أن محافظة الإسكندرية عملت جاهده على تنفيذ توجيهات القيادة السياسية فيما يختص بملف دمج ذوي الهمم وتوفير حياة كريمة لهم؛ حيث تم الاستعانة لأول مرة بالشباب المصابين بمتلازمة داون للعمل بنظام اليومية بشاطئ ذوي الهمم، كما تم تنفيذ معرض (باب رزق) لأصحاب الحرف اليدوية من ذوي الهمم والذي شارك به نحو 160 شابا وفتاة.

وقال المحافظ: إن المحافظة على استعداد لإقامة منفذين لعرض منتجات ذوي الهمم بالسوق الحضاري بمحطة مصر، ومنفذ آخر تعود كل أرباحه لصالحهم وذلك استمرارًا لحزمة الخدمات الداعمة لأبنائنا من ذوي الهمم.

وأكد وزير العمل في كلمته على أن جولته اليوم للمحافظة تشمل العديد من الفعاليات والملفات المهمة التي تولى الوزارة لها اهتمامًا بالغًا وأبرزها افتتاح معرض لمخرجات دورات تدريب مهني، وكذلك جوائز لخريجي دورات تدريب مهني وشهادات لذوي همم، وأيضا مشاهدة البث التجريبي لمنصة العمالة غير المنتظمة، وزيارة لمواقع عمل.

وأشار إلى أن معرض منتجات مخرجات دورات التدريب المهني، وتسليم شهادات وجوائز للخريجين الجدد من عربة التدريب المتنقلة، يأتي في إطار سياسة وزارة العمل نحو تنفيذ خطة التدريب المهني، وتطوير هذه المنظومة الحالية، التي نعمل من خلالها عن طريق 75 مركز تدريب ثابت ومتنقل على مستوى الجمهورية، والانطلاق منها نحو مشروع مهني 2030 الذي أطلقناه الشهر الماضي بالتعاون مع القطاع الخاص بهدف تدريب مليون متدرب على مستوى الجمهورية، واستهدف 670 مركزًا خاصًا للعمل في نفس المنظومة.

وأضاف “الوزير” أن تسليم عقود لذوي الهمم اليوم في محافظة الإسكندرية، هو التزام بتنفيذ تكليف الرئيس السيسي بدمجهم في سوق العمل، وهو ما تعمل الوزارة على تنفيذه عن طريق المديريات بالحصر والتدريب والتشغيل لهذه الفئة، فقد نجحنا في توفير عقود عمل لما يقرب من 11 ألف من ذوي الهمم منذ بداية 2023 وحتى الآن وهنا ندعو كافة المنشآت وشركاء العمل بالتعاون معنا في تنفيذ تلك السياسات.

كما نشهد اليوم البث التجريبي لمنصة العمالة غير المنتظمة وكنت قد وجهت الإدارات المختصة بشؤون العمالة غير المنتظمة وبملف التحول الرقمي، بسرعة تقديم خدمات العمالة غير المنتظمة إلكترونيا عن طريق المنصة الإلكترونية، وذلك من كافة جوانبها “المالية والفنية وقواعد البيانات”، تماشيا مع سياسات الوزارة نحو التحول الرقمي، وهنا نؤكد على أهمية خطتنا لسرعة إنجاز ميكنة تلك المنظومة لتسهيل إجراءات تسجيل البيانات والمعلومات الخاصة بتلك الفئة من العمالة، مع الاستمرار في حصر وتسجيل تلك العمالة غير المنتظمة بمواقع العمل، بهدف دعم خطة الاستمرار في إعداد قاعدة بيانات متكاملة عنهم، وشمولهم تحت مظلة تأمينية واجتماعية وصحية متكاملة، مع تقديم خدمات إصدار المخالصات إلكترونيا للمقاولين والشركات، تنفيذا لتوجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية، بتحسين ودقة الخدمات المقدمة للمواطنين بصفة عامة، وفئات العمالة غير المنتظمة بصفة خاصة.

جاء ذلك بحضور، اللواء أسامة فرج، مستشار الوزير للتخطيط الإستراتيجي، وعبد الوهاب خضر، المستشار الإعلامي والمتحدث الرسمي للوزارة، والدكتورة إيمان شرف، مدير الإدارة العامة للعلاقات العامة والإعلام، والدكتور محمد كمال، مدير مديرية العمل بالإسكندرية، وأعضاء مجلس النواب وممثلي أصحاب الأعمال.