• الرئيسية
  • الأخبار
  • مساعد وزير الخارجية الأسبق لـ"الفتح": أي حديث عن وجود خلافات أمريكية إسرائيلية بشأن غزة تمثيلية هدفها تحسين صورة بايدن وإدارته

مساعد وزير الخارجية الأسبق لـ"الفتح": أي حديث عن وجود خلافات أمريكية إسرائيلية بشأن غزة تمثيلية هدفها تحسين صورة بايدن وإدارته

مصر لن تصمت على مغامرة إسرائيلية في رفح

  • 12
الفتح - بايدن ونتنياهو

قال السفير جمال بيومي مساعد وزير الخارجية الأسبق، إن إصرار الاحتلال الإسرائيلي على اجتياح رفح مخالفة صريحة لاتفاقية السلام، مضيفًا: "إسرائيل تغامر بعملية عسكرية في رفح ومصر لن تصمت على ذلك.

وأوضح السفير جمال بيومي في تصريح لـ"الفتح"، إنه لا يوجد أي خلافات أمريكية اسرائيلية ولا حتى ضغوط من واشنطن على اسرائيل، مؤكدًا أن الترويج لوجود خلاف بين أمريكا وإسرائيل أو أن اسرائيل لا ترضح لضغوط أمريكية هي محاولات لتحسين صورة الإدارة الأمريكية أمام الشعب الأمريكي ودول العالم بعد دعمها لإسرائيل في الحرب.

وتابع: "إسرائيل تخالف العديد من الاتفاقيات ومعاهدات الأمم المتحدة مثل اتفاقية أسلو ولم تتعرض لها واشنطن قط أو توقفها، مشددًا على أن الولايات المتحدة لها خط أحمر واحد مع اسرائيل هو الأمن القومي الأمريكي، واليوم لا زالت تقدم لها الدعم اللوجيستي والعسكري في العدوان على قطاع غزة".

وأكد بيومي أن أمريكا زرعت أسرائيل كعميل لها وعسكري لها في المنطقة وهي موافقة تمامًا على العدوان الاسرائيلي على الفلسطينيين، مشيرًا إلى زيادة وتيرة مشتريات السلاح الأمريكي منذ بداية العدوان الاسرائيلي على غزة ومن قبلها حرب أوكرانيا، مضيفًا: "الاتحاد الاأوروبي أيضًا زاد صناعة السلاح وهنا نرى من المستفيد من استمرار الحروب". 

واختتم الدبلوماسي السابق تصريحه، مؤكدًا أن اسرائيل فتى أمريكي مدلل، إلّا أن واشنطن إذا أرادت وقف الحرب لأوقفتها.