"غزة" تناشد المؤسسات الدولية المساعدة للتغلب على آثار سوء الاحوال الجوية

  • 26
أرشيفية

وجهت بلديات قطاع غزة نداء عاجلا، اليوم السبت، إلى الحكومة الفلسطينية والمؤسسات الدولية العاملة في القطاع للتدخل الفوري لإنقاذ السكان من الكارثة الانسانية التي يتعرضون لها جراء سوء الاحوال الجوية وتواصل هطول الامطار.

وطالبت بلدية بني سهيلا في بيان عاجل جميع المؤسسات المحلية والدولية ومن بينها وكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (اونروا) وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي بالتدخل العاجل لإيقاف المأساة وتقديم يد العون لسكان منطقة الزنة المنكوبة جراء السيول.

ودعت البلدية إلى الإسراع في إيواء وإغاثة المشردين نتيجة الأمطار الغزيرة والبدء في إعمار البيوت واستصلاح الأراضي ودعم الصناعات والمنشآت المدمرة.

من جانبه أعلن رئيس فريق الطوارئ التابع لبلدية رفح أسامة أبو نقيرة في وقت سابق عن تعرض العشرات من منازل المواطنين للغرق وانهيار بعض الطرقات الرئيسية بفعل الأمطار الغزيرة التي شهدتها المنطقة منذ مساء الخميس الماضي.
وقال أبو نقيرة في بيان رسمي إن المناطق الأكثر تضررا من المنخفض الجوي هي مناطق جميزة السبيل والمواصي والأحواش مشيرا إلى بلوغ منسوب المياه في محطة تجميع مياه الأمطار 70 بالمئة من قدرتها الاستيعابية.

وفي السياق نفسه ناشد سكان منطقة جحر الديك المنكوبة وسط قطاع غزة المؤسسات الحقوقية التوجه فورا الى المنطقة التي طالها القصف الاسرائيلي ويعاني سكانها نتيجة المنخفض الجوي الذي حل بالمنطقة .

ويتعرض قطاع غزة منذ الخميس الماضي الى منخفض جوي مصحوب برياح وأمطار رعدية غزيرة ما تسبب في غرق معظم البيوت التي لاتزال تعاني جراء العدوان الاخير على القطاع.